بالفيديو.. الاحتلال يهدد بضرب غزة اذا لم تتوقف مسيرات العودة

الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٥٧ بتوقيت غرينتش

استشهد شاب فلسطيني وأصيب آخرون خلال سلسلة غارات شنها طيران الاحتلال الاسرائيلي على أهداف متفرقة في قطاع غزة.

العالم - مراسلون

غارات اسرائيلية جوية مباغته استهدفت مواقع للمقاومة الفلسطينية ومقر امنيا من شمال قطاع غزة الى جنوبه موقعه عددا جديدا من فلسطينيين بين شهيد وجريح، بينما وصل صاروخان من القطاع الى عمق كيان الاحتلال الاسرائيلي ما تسبب في وقوع اضرار مادية واصابات بالهلع في صفوف المستوطنين الاسرائيلين.

وقال المتحدث باسم حركة حماس، فوزي برهوم، ان "الاحتلال يريد ان يحرف مسارات مسيرات العودة الشعبية والسلمية وكسر الحصار باتجاه خلط الاوراق في قطاع غزة وارباك الساحة الفلسطينية المقاومة الفلسطينية لا يمكن ان تتخلى عن خيارات شعبنا في الدفاع عن شعبنا مهما بلغت التضحية".

مواكب تشيع الشهداء في قطاع غزة مشهد لا يكاد يفارق شوارع القطاع المحاصر، الفلسطينيون شيعوا شهداءهم مؤكدين مواصلة مسيرات العودة حتى تحقيق اهدافها.

وقالت احدى الفلسطينيات "نحن على ارضنا ومستمرون لاخر لحظة في عمرنا سنقاوم ونظل نقاوم شاءوا ام ابوا و لنترك صمت العرب ينفعهم ".

العدوان الجوي على قطاع غزة ياتي بعد تهديدات قادة الاحتلال الاسرائيلي بتوجيه ضربات قاسية لقطاع غزة اذا لم يوقف الفلسطينيون مسيرات العودة، بينما يرى مراقبون ان هذا التصعيد يظل جزئيا ومحسوبا حتى تتضح نتائج الجهود المصرية والدولية المبذولة للتوصل الى تهدئه بين الفلسطينيين وكيان الاحتلال الاسرئيلي.

هذا وقال المحلل السياسي طلال عوكل ان "هذا التصعيد منضبط محدود محسوب والحراك الجاري مايزال قوي باتجاه البحث عن اتفاق تهدئة ليس هناك مؤشرات في التحليل ان هناك حربا قادمة على قطاع غزة لا تريدها اسرائيل ولا تريدها حركة حماس".

وحتى في ظل الجهود المصرية والدولية المبذولة للتواصل الى تهدئة، فلا يزال الاسرائيليون يرسلون رسائل دموية للفلسطينيين وتهديدات بتصعيد العدوان على قطاع غزة، والفلسطينيون يجددون تمسكهم بمسيرات العودة حتى تحقيق اهدافها وكسر الحصار كاملا عن القطاع، مؤكدين حقهم في مواجهة اي عدوان اسرئيلي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة