شاهد.. اثار حادثة القرم وكشف مرتكبها

الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٥:٥٣ بتوقيت غرينتش

قتل تسعة عشر شخصا واصيب خمسون آخرون جراء انفجار وقع في كلية بوليتيكنك بمدينة كيرتش غرب شبه جزيرة القرم الروسية.

العالم - خاص العالم

مدينة كريتش غرب شبه جزيرة القرم الروسية تحولت إلى مسرح لإعتداء مسلح أسفر عن مقتل وجرح العشرات من طلاب إحدى الكليات وسط المدينة.

الجهات الأمنية الروسية أعلنت أن تفجيرا بعبوة ناسفة يدوية الصنع هز غرفة الطعام في مبنى كلية البوليتيكنك فيما اعلنت جهات اخرى ان التلاميذ ضحايا الهجوم قتلوا بالرصاص نافية حدوث اي تفجير في المكان.

أولى ردود الأفعال على الإعتداء جاءت على لسان رئيس جمهورية القرم سيرغي أكسيونوف الذي كشف في مقابلة تلفزيونية إن المشتبه به في تنفيذ الإعتداء هو طالب في الصف الرابع في نفس الكلية ويبلغ من العمر 18 عاماً، مؤكدا أنه انتحر عقب تنفيذه الأعتداء وعثر على جثته في المكتبة الواقعة في الطابق الثاني من المبنى.

أكسيونوف الذي اعلن الحداد في البلاد لثلاثة ايام قال أن القاتل المشتبه كان يعمل بمفرده، مؤكداً أن الوضع أصبح تحت السيطرة.

وفي روسيا وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الإعتداء بأنه "جريمة"، مشيرا إلى استمرار التحقيق في دوافعه وملابساته.

وقال الرئيس الروسي، ان"قبل قليل حصلت جريمة مأساوية في كيرتش، ودوافع هذه المأساة تدرس بعناية، ونحن نعزي أهالي ضحايا كيرتش ونتمنى للمصابين الشفاء العاجل".

الجدير بالذكر أن إقليم شبه جزيرة القرم عاد إقليمياً روسياً فيدرالياً، بعد استفتاء جرى العام 2014، في شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول، وقد صوت سكان المنطقتين لصالح إعادة الوحدة مع روسيا من خلال الوسائل الديمقراطية وأصبحتا ضمن روسيا الاتحادية، اعتباراً من الثامن عشر من مارس من نفس العام.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة