المدهون: العريضة الشعبية إحدى الحلول في البحرين + فيديو

الأربعاء ١٧ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٥:٥٨ بتوقيت غرينتش

قال ضيف برنامج حديث البحرين على شاشة قناة العالم الاعلامي البحريني ابراهيم المدهون أن الازمة في البحرين سياسية وليست حقوقية واحد اسبابها هو الدستور الذي فقد العمل به بعد حل البرلمان عام 1975 وبالتالي من حق الشعب الخروج من الازمة التي مر عليها اكثر من سبعة اعوام.

العالم-مراسلون

واضاف الاعلامي المدهون أن: إحدى الرؤى التي قدمها احد اطياف المعارضة هي العريضة الشعبية والاستفتاء ودعوة المقاطعة وبالتالي لابد الخروج من الازمة ولابد أن يكون هناك حلول تقترحها المعارضة بعد عجز السلطة عن ايجاد الحلول للخروج من الازمة خصوصا بعد اصرارها على الحل الامني وهذا الحل اثبت انه لايستطيع ان يحل الازمة في البحرين لأن شعب البحرين ماضي في خيارته.

واضاف المدهون أنه لابد من خارطة طريق للخروج من هذه الازمة وعند عجز السلطة فأن الشعب غير عاجز عن ايجاد الحلول، واضاف أن المقاطعة للاستحقاق الدستوري اجمعت عليها المعارضة بجميع قواها لذلك لانريد ان نعطي شرعية لاي سلطة تأتي لأن هناك الكثير من الانتهاكات مارستها السلطة ومررت من خلال ماسمي بالبرلمان وبالتالي البرلمان لايستطيع فقط معارضة هذه القرارات وانما يشارك هذه القرارات وبالتالي ينبغي على هذه المؤسسات الدستورية أن تكون فاعلة وقادرة على القيام بوظائفها وبالتالي المشاركة في الانتخابات تعني المشاركة في القرارات التي تصدر عن البرلمان وبالتالي هناك دعوة للمقاطعة من المعارضة و من الكثير من فئات الشعب التي شاركت في استحقاق 2014 بعد تأكدهم من عدم جدوى المشاركة في الاستحقاق لأن صوتهم يعطى لما لايستحق و سيكون المجلس القادم وبالا على الشعب البحريني.

من جهة اخرى قال المدهون أنه لايوجد مشروع اصلاحي وماسمي بالمشروع الاصلاحي قبر ومات وادنى الحقوق مصادرة منها حرية الرأي وهناك تهديد مبطن  بالمشاركة في الانتخابات من قبل وزير العدل وغيره والشعارات كثيرة وعندما نطبقها على الواقع فإنها لاتصمد امامه والاصلاح بمعنى انه هناك فساد ونأتي لاصلاحه لكن نرى ان الفساد يتزايد وخصوصا في ظل الازمة الحالية والاقتصادية وفرض المزيد من الضرائب وبالتالي لايوجد مشروع اصلاحي وانتهى ومن حق شعب البحرين ان يكون له مجلس تأسيسي ويبتكر كل الحلول التي يمكنها ان تخرج البحرين من ازمته.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة