شاهد.. الانتخابات الافغانية في ظل تهديدات طالبان

الخميس ١٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ١١:٤٣ بتوقيت غرينتش

قبل يومين من الانتخابات البرلمانية المقررة في افغانستان، تتواصل الاستعدادات لضمان سير العملية وتامينها رغم تهديدات جماعة طالبان المتكررة بمقاطعتها. الهجمات التي تستهدف المرشحين لمجلس النواب لم تثنهم عن المضي في المنافسة رغم مخاطر التعرض لاعتداء حيث قتل عشرة مرشحين منذ بداية الحملة الانتخابية في هجمات استهدفتهم بالتحديد كان اخرها مقتل جنرال سابق قضى في انفجار قنبلة خبئت تحت مقعد في مقر حملته جنوبي البلاد وتبنتها جماعة طالبان، وهو ما يثير مخاوف من وقوع اعتداءات ممثالة في يوم الانتخابات.

العالم - افغانستان

وقال مدير مؤسسة الانتخابات الشفافة في أفغانستان نعيم أيوب زاده:" هناك قلق من أن طالبان والجماعات غير القانونية الأخرى سيخلقان مشاكل في يوم الانتخابات، خاصة بالنسبة للمرشحين ، للناخبين وللمراقبين".

تحديات تطرح أسئلة كثيرة حول مدى إمكانية إجراء الاستحقاق الانتخابي ومدى قدرة السلطات على تامينه في ظل التهديدات الأمنية الكثيرة والثغرات الكبيرة في نظام الانتخابات نفسه.

وقال أيوب زاده:"إنهم على استعداد ولديهم خطة. لكن هل هم قادرون على ذلك هذا هو السؤال. وبالتالي، فإن القطاع الهيكلي والتنظيمي للحكومة لا يساعد في الواقع على تنفيذ الخطة والتوصل إلى خطة واقعية من أجل الحفاظ على الأمن".

ويخوض السباق الانتخابي البرلماني الثالث في افغانستان الفان وخمسمائة مرشح يتنافسون على مائتين وخمسين مقعدا في البرلمان. وتقول لجنة الانتخابات ان تسعة ملايين ناخب مسجلون للادلاء بصوتهم اربعة وثلاثون بالمائة منهم من النساء وسيصوتون في اكثر من واحد وعشرين مركز اقتراع تقوم بحمايتها اكثر من اربعة وخمسين الفا من قوات الامن تحسبا لاي هجمات.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة