بيسكوف: التدابير المتسرعة لاتمنع حوادث "القتل الجماعي"

بيسكوف: التدابير المتسرعة لاتمنع حوادث
الخميس ١٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠١:٠١ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، إن الدعوات لتشديد الإجراءات على بيع الأسلحة في روسيا بعد حادث في مدينة كيرتش بالقرم الروسية مفهومة على صعيد المشاعر.

العالم - اسيا والباسيفيك 

وأضاف في حديثه للصحفيين، اليوم الخميس 18 أكتوبر / تشرين الأول الجاري: "لكن يجب أولا تحليل ما حدث، مشيرا إلى أن التدابير المتسرعة لن تساعد على منع حوادث القتل الجماعي".

وتابع بيسكوف: "على صعيد المشاعر، ردود الفعل هذه مفهومة، لكن قبل كل شيء علينا تحليل ملابسات الحادث بعناية فائقة، ويمكن فهم هذه التدابير الفورية والارتجالية، لكن من المستبعد أن تكون فعالة".

وأشار المتحدث إلى أنه ينبغي تحليل ما حدث ومعرفة جميع التفاصيل وبعد ذلك على الخبراء اقتراح تدابير معينة.

وكان أحد طلاب معهد متوسط في مدينة كيرتش بشبه جزيرة القرم الروسية، قام بإطلاق نار وتفجير عبوة ناسفة في المعهد، مما أدى لمقتل 21 شخصا وجرح أكثر من 50.

وصنفت لجنة التحقيقات الروسية التفجير، الذي وقع كعمل إرهابي، وفتحت قضية جنائية لتحديد ملابسات التفجير بموجب بند (عمل إرهابي) من القانون الجنائي الروسي، لكن، في وقت لاحق، جرى إعادة النظر في القضية وتصنيفها كعمل قتل جماعي.

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة