سالفيني يتطلع إلى رئاسة المفوضية الأوروبية

سالفيني يتطلع إلى رئاسة المفوضية الأوروبية
الخميس ١٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:١٥ بتوقيت غرينتش

يدرس وزير الداخلية الإيطالي اليميني المتطرف ماتيو سالفيني الترشح لرئاسة المفوضية الأوروبية إذا فاز ائتلاف الجماعات القومية في انتخابات البرلمان الأوروبي المقبلة، على ما قال في مقابلة نشرت الخميس.

العالم - اوروبا 

وقال سالفيني لصحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية اليومية "هذا صحيح. لقد طلب مني أصدقاء من مختلف الدول الأوروبية، اقترحوا الامر".

واضاف "من الجميل انهم يرونني كنقطة مرجعية للدفاع عن الشعوب، حتى خارج ايطاليا".

واضاف سالفيني حليف زعيمة اليمين المتطرف في فرنسا مارين لوبان "سنرى .. سأفكر في الأمر".

تولى سالفيني البالغ 45 عاما قيادة الرابطة اليمينية المتطرفة في العام 2013، وقد حوّل الحزب الانفصالي الضعيف إلى قوة قومية تحت شعار "إيطاليا أولا".

وفي الانتخابات العامة في آذار/مارس الفائت، سرق سالفيني الأضواء من شريكه في الائتلاف اليميني سيلفيو برلسكوني ليفوز بنسبة 17% ومن ثم يتعاون مع حركة خمس نجوم المناهضة للمؤسسات لتشكيل ائتلاف حكومي.

وتتمتع الرابطة، التي تتبنى في أغلب الأحيان مواقف علنية متشددة ضد بروكسل والمهاجرين، بأكثر من 30 بالمئة من نوايا التصويت في الانتخابات الاوروبية، حسب استطلاعات الرأي. ويختار قادة الدول الأعضاء رئيس المفوضية الأوروبية بناء على اقتراح الحزب أو المجموعة التي تحوز الغالبية في البرلمان الأوروبي.

وسالفيني معارض شرس للمفوضية ورئيسها الحالي جان كلود يونكر الذي حذّر إيطاليا من خططها للإنفاق الكبير في موازنة العام المقبل.

والخميس، رد سالفيني على تحذيرات يونكر"لن نغير نقطة في الموازنة".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة