جريمة ارتكبها سوري في كولونيا الالمانية.. هذه تفاصيلها!

جريمة ارتكبها سوري في كولونيا الالمانية.. هذه تفاصيلها!
الخميس ١٨ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٢:٢٤ بتوقيت غرينتش

العالم- سوريا

أكدت السلطات الألمانية في مؤتمر صحافي، ظهر الثلاثاء الماضي 16 أكتوبر/تشرين الأول، أن رجلاً أصيب بعدة طلقات من القوات الخاصة، بعد احتجازه رهينة في صيدلية في محطة القطار بمدينة كولونيا ،وهو صاحب الهوية التي عُثر عليها في المكان، وتعود لسوري في الـ55 من العمر، وأن تحقيقاتها تتركز الآن حول ما إذا كان ذلك "هجوماً إرهابياً".

وكانت الواقعة قد تسبَّب في إغلاق محطة القطار بمدينة كولونيا ، مما تسبَّب في عرقلة حركة النقل لعدة ساعات.

وكان الرجل قد تسبَّب في إحراق ساقي فتاة (14 عاماً) في البداية بعبوة مولوتوف في مطعم ماكدونالدز، وتعرضت سيدة أخرى لإصابات طفيفة أيضاً، ثم ترك حقيبة سفر وحقيبة يد في المطعم، وأخذ معه كمية من البنزين وخراطيش غاز وسلاحاً مزيفاً ليستخدمها كأدوات تهديد، وتوجَّه نحو صيدلية محطة القطارات، حيث احتجز عاملة فيها كرهينة.

وأطلقت القوات الخاصة في الشرطة عدة رصاصات عليه، عندما هدَّد الرهينة بشدة، بحسب ما قالت الشرطة، فأصيب بجراح بليغة، ونقل في إثرها للمستشفى.

الشرطة الجنائية تواصل التحقيق في حادث محطة القطار بمدينة كولونيا

وقال كلاوس-شتيفان بيكر، المسؤول عن الشعبة الجنائية في شرطة كولونيا إنهم متأكدون الآن من أن المهاجم، وهو سوري في الـ55 من العمر، وصل إلى ألمانيا في مارس/آذار 2015، ويعيش منذ ذلك الوقت في كولونيا، وحصل على حقِّ اللجوء وحق الإقامة المحدودة حتى يونيو/حزيران 2021.

وبين أن المهاجم في محطة القطار بمدينة كولونيا، معروف لدى الشرطة بالعديد من الجرائم، يصل مجموعها إلى 13، كان أولها في صيف العام 2016، بعد ضبط كمية صغيرة من الماريغوانا معه، ثم لاحقاً جرائم متوسطة كالسرقة والتهديد والاحتيال والتعدي على الأملاك.

وذكرت نوين، من النيابة العامة في كولونيا، أن هناك دعاوى ضده لدى المحكمة في كولونيا، بتهمة الاحتيال في عدة حالات، فيما لم تصل بقية الجنايات كشأن السرقة من المتاجر، إلى مرحلة توجيه اتهام له.

ورداً على استفسار حول التناقض في قول شهود عيان في محطة القطار بمدينة كولونيا إنهم سمعوه يقول إنه يتصرف بتكليف من «داعش» أمس، وذكر الشرطة أمس أنه سبق أن بعث برسالة تتضمن معلومات عن شخص يشتبه بنيته القيام بـ"أنشطة إرهابية"، قال بيكر إن الواقعتين حدثتا في فترتين متباعدتين من الزمن، دون تقديم المزيد من التفاصيل.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة