"حول العيون"... سر نجاح دافنشي

السبت ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٩:٥٩ بتوقيت غرينتش

توصلت مجموعة من العلماء إلى أن الرسام الشهير ليوناردو دافينشي، عانى من الحول، الأمر الذي جعل الأشياء من حوله تبدو بشكل مختلف عما يراها الآخرون، ليقوم بنقلها بطريقة إبداعية على الورق والقماش من خلال لوحات وأعمال فنية.

العالم _ منوعات

مجموعة العلماء توصلت إلى أن الفنان الإيطالي عانى من ما يعرف باسم "الحول المعتدل"، ليشاهد العالم بطريقة مختلفة عما حوله، بحسب دراسة نشرها العلماء على موقع "JAMA Ophthalmology".

وبحسب ما أكد، كريستوفر تايلر، من جامعة سيتي اللندنية، فإن دافينشي، ورامبرانت، عانوا من مشكلة الحول، مستندا في ذلك على صورهم الشخصية و لوحات مختلفة.

وبحسب أخصائيي الفن فأنهم يعتقدون بأن الحول ساعدهم على الرسم بشكل أفضل لأنه أتاح لهم رؤية العالم في شكل ثنائي الأبعاد.

واعتمد تايلر بدراسته على عدد كبير من اللوحات الكلاسيكية لدافنشي، ولاحظ الطريقة التي تمت بها عملية الرسم من خلال استقراء الواقع بطريقة مختلفة عما يراها الآخرون.

وأضاف تايلر بأنه عندما شاهد لوحة "مخلص العالم" و تمثال "دافيد" الذي قام بصبه أندريا ديل فيرروكو، عثر على شيء من مشترك هو أن كلا العملين لاينتميان لتلك الفترة والمقصود بها عصرالنهضة.

وبحسب العلماء فإن دافنشي عانى من الحول في عينه اليسرى بنحو 10 درجات مقارنة مع الحالىة الطبيعية للعين، الأمر الذي منحه ميزة لايتمتع غيره بها عند الرسم لقدرته على رؤية الأجسام أقرب لـ"3D".

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة