الانسحابات من “مؤتمر الاستثمار” تضرب خطط السعودية

الانسحابات من “مؤتمر الاستثمار” تضرب خطط السعودية
الأحد ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٤:١٩ بتوقيت غرينتش

انضمَّ عددٌ من رؤساءِ الشركاتِ الغربيةِ والبنوكِ والمؤسساتِ المصرفيةِ إلى قائمةِ مقاطِعي مؤتمرِ “مبادرةِ مستقبلِ الاستثمار”، المزمع اقامته بين 23 و25 تشرين الأول/أكتوبر 2018،  في الرياض.

العالم - السعودية

وبعد تأكيد السعودية لخبر مقتل الكاتب الصحافي جمال خاشقجي داخل قنصليتها في إسطنبول، أكدَت وزارةُ الخارجيةِ الأسترالية أنَّ أياً من مسؤولي الحكومةِ لن يشاركَ في مؤتمرِ الاستثمارِ السعودي.

وقالت وزيرةُ الخارجيةِ الإسترالية ماريز باين، في بيانٍ صحافي، إنَّ “الحكومةَ الأستراليةَ قرَّرت أنه لم يعُد مناسباً حضورُ قمةٍ في السعوديةِ في ضوءِ مقتلِ خاشقجي”.

وأثارَت الانسحاباتُ من المؤتمر غضبَ السلطاتِ السعوديةِ التي صرَّحت بأنه قائمٌ برغمَ حملةِ المقاطعةِ التي وصَفتها بـ مخيِّبةِ للآمال”.

وزعم متحدث باسم المؤتمرِ الجمعة، أنَّ المؤتمر “يَمضي قُدماً نحو الانعقادِ في وقتٍ لاحقٍ” من شهر تشرين الأول/أكتوبر 2018.

وبرغمَ انسحابِ عددٍ كبيرٍ من رؤساءِ الشركاتِ الغربيةِ من المؤتمر، الذي من المقرر ان يعقد برئاسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وذلك في أعقابِ مقتلِ الكاتب الصحافي جمال خاشقجي. إلا أنَّ المتحدثَ قالَ إنَّ “الخططَ تسيرُ قُدماً في إطارِ برنامجٍ معدّل يشملُ رؤساءَ دولٍ من العالمِ العربي وأفريقيا وآسيا”.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة