شاهد: مقتل خاشقجي.. شر البلية ما يضحك

الأحد ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:١٨ بتوقيت غرينتش

رافق الكتابات والمقالات والتسريبات حول مقتل الكاتب السعودي جمال خاشقجي كم كبير من التعليقات والتغريدات الساخرة والرسوم الكاريكاتورية. وكل ادان بطريقته الاجرام والكذب والخداع الذي رافق  وقضية الاغتيال.

العالم خاص بالعالم

شر البلية ما يضحك..نكات وتعليقات ساخرة رافقت قضية اختفاء الكاتب السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية باسطنبول منذ بدايتها.
وازدادت هذه التعليقات والتغريدات على مواقع التواصل الاجتماعي وفي الصحف والمجلات مع ما كشفته التسجيلات التركية من وقائع جريمة القتل والتي يصعب تخيلها لفظاعتها وبشاعتها.
ثم اخذت شكلا ساخرا اكثر واكثر مع نشر روايات السلطات السعودية التي وصفت بالساذجة والسخيفة والكاذبة..وفضلا عن التعليقات الساخرة ألهمت قضية قتل واغتيال خاشقجي في القنصلية السعودية رسامي وفناني الكاريكاتور فعبروا بخطوطهم وألوانهم عن وجهة نظرهم في ما يحصل.. 
ومن الرسوم الأكثر إنتشاراً  كانت ما نشرته صحيفة «دير شبيغل» الألمانية، التي صوّرت القنصلية، على أنها ملجأ للقتلة والسفاحين عبر تجسيد ثلاثة رجال يحمل احدهم مسدساً وهراوة ومنشاراً. 
الفنان الكندي مايكل دي أدر وفي رسمته التي نشرتها الصحيفة الكندية ذي كرونكل هيرالد تناول خدعة الاصلاح ل بن سلمان فصوّر امرأة تقود السيارة تعلوها عبارة أميرنا مصلح، سمح للمرأة في القيادة، فيما يظهر خلف الصورة، رجلان ملثمان يحملان خاشقجي الى داخل السيارة وتسقط منه خوذة الصحافة وقلم وورقة. 
الفنان البرازيلي كارلوس لطوف اظهر صورة السعودية وقنصليتها كمكان للقتل فرسم خاشقجي مرمياً على الأرض ويحاول من في داخلها سحبه بقوة السيف فوق رأسه. 
الفنان الفلسطيني محمد سباعنة كتب في رسمته عبارة «تَرَك القنصلية» (أي خاشقجي) في تذكير لكذب القنصل والسلطات السعودية  ثم يشير إلى سهم الى جانبها، بمعنى أن الصحافي السعودي أصبح في ملكوت الله. الفنان الأردني عماد حجاج رسم بن سلمان يرتدي عباءة يخرج منها أوراقاً متطايرة وقلماً يتساقط فيما يد خاشقجي تمتد من أسفل الصورة. 
ولعل رسمة الفنان الإيراني مانا نيستاني، كانت الاشد تعبيراً عما حدث فقد جمع مجموعة آبار نفطية تخرج منها المادة السوداء، فيما يتوسطها خاشقجي مقطوع الرأس وتخرج منه الدماء القانية. 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة