بالفيديو .. انسحاب ترامب من معاهدة الاسلحة النووية والعالم يصبح مكان اكثر خطورة

الإثنين ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٤٠ بتوقيت غرينتش

قال المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف إن خطوات من قبيل قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى، تجعل من العالم مكاناً أكثر خطورة.

العالم - خاص العالم

قرار الرئيس الامريكي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة القضاء على الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى الموقعة مع روسيا عام 1987 اثار العديد من ردود الافعال الدولية .

الكرملين اعتبر على لسان المتحدث باسمه ديمتري ميسكوف مثل هذه الخطوات بانها تجعل من العالم مكانا اكثر خطورة مؤكدا ان روسيا ستضطر للرد بالمثل اذا بدات الولايات المتحدة تطوير صواريخ جديدة بعد الانسحاب من المعاهدة .

بيسكوف شدد ان على ان الغاء المعاهدة سوف يدفع بروسيا لاتخاذ التدابير اللازمة لضمان امنها الاستراتيجي .

الصين انتقدت بشدة عزم ترامب الانسحاب من المعهدة النووية مع روسيا واتهامه بكين بانها هي سبب ذلك ن وشددت المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوات شون بينج ان المعاهده لاتزال مهمة وبشكل كبير.

واعتبرت ان  المعاهدة قامت بدور مهما في تهدئة العلاقات الدولية ودفع عملية نزع السلاح النووي وحتى الحفاظ على التوازن والاستقرار الاستراتيجي  العالمي.

حليف الولايات المتحدة التقليدي وهو الاتحاد الاوروبي دعا موسكو واشنطن لحوار بناء حول معاهدة التخلص من الصواريخ، وقال الاتحاد في بيان انه يعتبر معاهدة التخلص من الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى حجر زاوية الامن الاوروبي.

ويرى انه ينبغي على الولايات المتحدة وروسيا اجراء حوار بناء للحفاظ عليها كما اشار الاتحاد الى ان المعاهدة اسهمت في انهاء الحرب الباردة وسباق التسلح النووي.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة