قلم رصاص : قضية خاشقجي ..والهجوم على قناة"العالم"

الثلاثاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ١٠:٤٦ بتوقيت غرينتش

تتناول هذه الحلقة مناقشة مقالات وتحليلات وردت في صحف عربية وأجنبية بنسختيها المكتوبة والالكترونية، وركزت على الحملة السعودية على قناة العالم على خلفية قضية الصحفي جمال خاشقجي وعلى لبنان وحزب الله من باب الزعم بثنائية الدولة والدويلة كما ركزت على دور التحالف السعودي على اليمن .

وحول قضية جمال خاشقجي القضية الابرز فقد حملت الصحف السعودية قنوات تلفزيونية ولا سيما قناة العالم الاخبارية مسؤولية اثارة اثارة تلك القضية حيث قالت جريدة عكاز السعودية في ذلك الاطار :" بداية التصعيد لقضية خاشقجي كانت من العالم الافتراضي من حساب معتقلي الرأي الوهمي ودخلت قنوات تلفزيونية عدة بينها قناة العالم الايرانية بالتسويق لهذا الحساب وكانت جميع ادعاءاتها على المملكة هي استغلالها للحصانة واحتجاز خاشقجي بقنصليتها ومنع جهات التحقيق من الدخول للبحث عنه "، وأما جريدة الجزيرة السعودية فتقول :" كلما زاد الصراخ ضد السعودية ووسائل الاعلام المحسوبة على ايران والشرذمة التابعة لها يتأكد لنا ان مملكة الحزم والعزم تسير في الطريق الصحيح لقطع الطريق على مخططاتهم الاجرامية بعدما اوجعتهم بموافقها الصلبة والصارمة وعرتهم أمام العالم ".
ولم يوفر الرئيس اليمني المستقيل ايضا "عبد ربه منصور هادي" الحملة على قناة العالم في حديث نقله موقع "المصدر اون لاين " اليمني،  حيث قال فيه هناك اطراف في جنوب اليمن تدعمها ايران عبر قناة العالم، وقناة المسيرة، وقناة عدن التي كانت تبث من بيروت ، اضافة الى حزب الله في لبنان وهناك حسابان للسيد نصر الله حساب لصعدة وحساب للمناطق الجنوبية ".
وحول المصطلحات التي وردت " قناة العالم تحرض في قضية خاشقجي " و" صراخ وسائل الاعلام الايرانية ضد السعودية "، و قناة العالم تتدخل في اليمن "، والهجمات التي تشن ضد قناة العالم الاخبارية،على اعتبار انها تسلط الضوء على قضية مقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي،  بعد ثبوت قيام النظام السعودي بقتل واغتيال خاشقجي، أكد الباحث الاعلامي حسين عبد الله أن السعودية حاولت في البداية بالتنكر مدعيةً على انه ليس هناك من قضية اسمها "قضية جمال خاشقجي"،  ولم تعترف به أبدا وحاولت القول ان هناك قنوات عديدة تثير هذا الموضوع، وبشكل اساسي قناة العالم باتهامها بفرض موضوع خاشقجي، والذي قال انه اختفى واللعب على المضمار .
 وأشار حسين عبد الله  انه من الواضح ان السعودية عندما تتحدث عن هذا الموضوع وتخص قناة العالم بشكل اساسي، وتقول أن إيران هي وراء إثارة موضوع خاشقجي وغيره وتتحدث بشكل مستمر عن مواقف سياسية في هذا المضمار، والملاحظ هنا ان جريدة "عكاظ" السعودية التي تحدثت بشكل اساسي عن قناة العالم هي قريبة من الديوان الملكي السعودي وان هناك توجه رسمي سعودي في الهجوم على قناة العالم،  وحاول ايضا عبد ربه منصور هادي وسماها بالاسم انها تتدخل في اليمن،  مما يدل على ان قناة العالم هي قناة مهنية حرفية مؤثرة تقوم بحرفية عالية من خلال نص الاخبار وتسليط الضوء على مسائل المنطقة .
وبخصوص كيفية قيام قناة "العالم"بالتحريض فيما يتعلق بقضية خاشقجي - على حد زعمهم - أشار الباحث والمحلل السياسي، سركيس أبو زيد،  بأن الموضوع ليس عملية تحريض، بل عندما يكون هناك صراعاً سياسياً، واختلاف بوجهات النظر يتم اللجوء الى تعمية ، والى تنكّر للحدث، والى الجريمة،  لذلك اعتمدت السعودية في البداية بالتنكر ونفي الخبر، والمشكلة ليست في تلفزيون العالم الذي قام بدوره في نشر خبر معروف ومتداول،
 وأكد ابو زيد ان المشكلة الاساسية هي ان الصحف العالمية والامريكية و التركية هي من قامت بالترويج ، وذكرت تفاصيل وتسجيلات وصور ووقائع قضية اغتيال خاشقجي ، كانت هي السبّاقة في نشر الاحداث فكل ما قامت به قناة العالم هو جزء من دورها بأنها تناولت الخبر كما ورد وكما هو معروف،  واستنادا الى معلومات حقيقية، واستهونت الجهات السعودية بالهجوم على قناة العالم، واعتقدت انها اذا انتقدت الصحف العالمية تكون هي بمأزق آخر أو أنها تفضيح نواياها .  

التفاصيل في الفيديو المرفق..

ضيوف الحلقة  : 
    الباحث والمحلل السياسي : سركيس ابو زيد   
الباحث الاعلامي  : حسين عبدالله  
 

يمكنكم مشاهدة ملخص الحلقة عبر الرابط التالي:
https://www.alalam.ir/news/3856741

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة