ملك البحرين يستقبل مجددا الحاخام اليهودي مارك شناير

الثلاثاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٤٠ بتوقيت غرينتش

استقبل ملك البحرين حمد بن عيسى الحاخام مارك شناير ورئيس ما يسمى بـمركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي وأعضاء جمعية "هذه هي البحرين" المرافقه له وهو المركز نفسه الذي يضم أعضاء وفد التطبيع مع الكيان الإسرائيلي الذين زاروا فلسطين المحتلة قبل أشهر .

العالم _ البحرين


ووفقا لموقع قناة اللؤلؤة وصل مارك شناير إلى البحرين ألاثنين على رأس وفد قيل إنه ديني للمشاركة بحملة دينية، إلا أن الحاخام الأميركي أكد أن ملك البحرين هو من قاد بنجاح الجهود المبذولة لتقوم جميع دول الخليج الفارسي بتسمية حزب الله منظمة إرهابية، قائلا أن البحرين قد تكون أول دولة في مجلس التعاون تبني علاقات دبلوماسية  علنية مع إسرائيل.

وليست هذه المرة الأولى التي يتمّ فيها اللقاء بين الرجلين، فقبل ذلك، استقبل ملك البحرين قائد حملة التطبيع للعلاقات الصهيونية العربية شناير مرتين وزار وفد بحريني رسمي الكيان الاسرائيلي العام الماضي وظهر في قنوات التلفزة الإسرائيلية بتصريحات استفزازية لمشاعر الأمة العربية والإسلامية. 

كما ترأس شناير وفداً مؤلفاً من سبعة عشر شخصاً، لزيارة المنامة وأشعلوا برفقة نظرائهم الشمعدان للاحتفاء بعيد صهيوني وانتشرت مشاهد لفيديو يؤدي فيه أعضاء الوفد رقصة "عيد الحانوكاه" في العاصمة البحرينية المنامة.

مسارعة ملك البحرين ليكون في صدارة المطبعين بين جيرانه في دول مجلس التعاون لم تكن مستغربة فهي تأتي تتويجا لتاريخ العلاقات بين عائلة ال خليفة والكيان الإسرائيلي، جذورهذه العلاقات تعود إلى عام 1994 عندما زار الكيان أول وفد رسمي بحريني تبعه في العام نفسة زيارة وزير البيئة الإسرائيلي يوسي ساريد للمنامة ولقائه  وزير الخارجية البحريني .
 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة