الأمير الصغير يخشى المواجهة في "دافوس الصحراء"..

 الأمير الصغير يخشى المواجهة في 
الأربعاء ٢٤ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٣٤ بتوقيت غرينتش

العالم- السعودية

في واقعة تؤكد تخوفه من المواجهة الإعلامية خشية اصطدامه بسؤال عن قضية “خاشقجي” قد يضعه في موقف لا يحسد عليه، ظهر ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لدقائق معدودة، ضمن أعمال “منتدى مستقبل الاستثمار” الذي انطلق اليوم بالعاصمة الرياض.

وتداول صحفيون يغطون فعاليات المنتدى الدولي، أنه كان متوقعا أن يلقي الأمير السعودي كلمة له مع افتتاح المنتدى، بحسب ما فهموا من قائمين على تنظيمه، لكن هذا لم يتم.

إذ حضر ولي العهد السعودي إحدى جلسات المؤتمر لبضع دقائق، وظهر جالسا إلى جوار الملك الأردني، دون الإدلاء بتصريحات.

واكتفى بتصريحات مقتضبة خارج جلسات المؤتمر نشرتها وكالات أنباء عالمية، قال فيها إنه راض عن مؤتمر الاستثمار، معتبرا أن “مزيدا من الناس يعني مزيدا من المال”.

ونشرت وسائل إعلام غربية اليوم، أن ابن سلمان ألغى كلمة كانت مقررة له اليوم، منها صحيفة “التايمز” البريطانية.

وانطلق المنتدى في الرياض في وقت سابق اليوم، على وقع أزمة حادة تعيشها المملكة منذ مقتل الصحفي جمال خاشقجي في قنصليتها بمدينة إسطنبول، في 2 أكتوبر الجاري.

وتسببت هذه الجريمة في مقاطعة واسعة لأعمال المنتدى من جانب شركات وبنوك ومؤسسات عالمية، ومسؤولين سياسيين واقتصاديين وماليين.

وتتعرض الرياض لضغوطات دولية واسعة تطالبها بالكشف عن حقيقة الحادث، ومحاسبة المتورطين فيه والمدبرين له.

وبعد 18 يوما على اختفاء الصحفي السعودي جمال خاشقجي، اعترفت الرياض بمقتله في قنصليتها باسطنبول بعد مماطلات كثيرة بدأت بإدعاء خروجه من القنصلية وانتهت الی ادعاء مقتله بعراك بالأيدي مع أشخاص سعوديين في القنصلية الا ان هذا الإعلان السعودي الرسمي لاقى تشكيكا واسعا من قبل الدول غربية ومنظمات حقوقية دولية.

كلمات دليلية :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة