شاهد..الملايين يتوجهون صوب كربلاء لاحياء ذكرى الاربعين

الإثنين ٢٩ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٧:٥٦ بتوقيت غرينتش

يواصل ملايين المسلمين من العراق وخارجه التوجه صوب كربلاء المقدسة لاحياء مناسبة اربعين الامام الحسين عليه السلام التي تصادف يوم الثلاثاء مع توفر اجواء خدمية واسعة ووسط اجراءات أمنية مشددة.

العالم - خاص بالعالم 

الى كربلاء المقدسة يواصل ملايين زوار  الامام الحسين (ع) يواصلون طريقهم إلى مدينة كربلاء المقدسة، وذلك بعد أيام من بدء سير الزائرين مشياً على الأقدام،للمشاركة في زيارة العشرين من صفر وسط اجواء ايمانية تجمع الزوار بالقرب من ضريح الامام بمختلف جنسياتهم  غيرمبالين بجوع أو عطش أو تعب أو مرض.

وفي مقابلة مع  شيخ زائر  من لبنان قال  : "نحن اتينا من لبنان اتينا من جبل عامل اتينا لنستجيب دعوة الائئمة عليهم السلام اتينا وتناقلنا بين مراقد الائئمة الطاهرين واتينا نزحف مع هؤلاء الزوار الذين يهتفون والله لو قطعوا الايدي والارجل ناتيك زحفا اليك سيدنا الحسين عليك السلام ".
وعلى طول الطريق الى المدينة المقدسة تنتشر المواكب الحسينية لتقديم الخدمات للزوار من طعام وشراب وتوفير أماكن لاستراحة الزائرين الذين يأتون إضافة للعراق من بلدان عدة إسلامية وعربية.

وأكدت القوات الأمنية العراقية اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لأداء زيارة الأربعين دون أي مشاكل أو عوائق، ونشرت العديد من السيطرات والمفارز على امتداد الطرق داعية الزوار للتواصل والتعاون مع الجهات الأمنية.

كما أن هناك مواكب ينظمها محبو أهل البيت عليهم السلام من بلدان أوروبية لتجسد جميعها في هذه الأيام معاني الإيثار والكرم والتكافل الاجتماعي.

وزائرون من مختلف الاعمار،شیوخ وعجزة وکبار بالسن یواصلون زحفهم لاحیاء اربعینیة الامام الحسین(ع).

وبالتزامن مع تدفق الزوار الی کربلاء المقدسة،بدءت اعداد کبیرة من الزوار بالعودة الی البلاد،عبر منفذ جذابة بعد اداءهم زیارة الاربعین،مشیدین بنجاح الزیارة امنیا وخدمیا ،مقدمین الشکرو الثناء للشعب العراقی علی کرمه وضیافته.

هی رحلة السیر علی الاقدام وهو درب الحسین(ع)،درب تجدید العهد والثبات علی النهج المحمدي الاصیل.

حرارة الشوق الى سبط النبي الامام الحسين عليه السلام لم تبق حبيسة صدور المؤمنين في العراق وكربلاء المقدسة حيث مرقده الطاهر... ولم تنحصر أيضاً عند جواره الجغرافي،  بل اتسعت وامتدت لآلاف الكيلومترات لتصل إلى أقصى شمال الكرة الأرضية وأقصى جنوبها وكذلك من أقصى غربها إلى أقصى شرقها.

رحلة السير على الاقدام تنتهي هنا بكربلاء المقدسة حيث يتشارك الزوار بمختلف جنسياتهم احياء اربعينية الامام الحسين عليه السلام  بالقرب من مرقده المقدس .

التفاصيل في الفيديو المرفق....

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة