بالفيديو .. المجلس المركزي الفلسطيني يعلق اعترافه بكيان الاحتلال

الأربعاء ٣١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٦ بتوقيت غرينتش

اعتبرت الفصائل الفلسطينية بان قرارات المجلس المركزي بتحديد العلاقة مع الاحتلال الاسرائيلي ووقف التنسيق الامني خطوة في الطريق الصحيح، مشددة على ضرورة تنفيذ هذه القرارات على ارض الواقع.

العالم - مراسلون

كان ما اراده غالبية اعضاء المجلس المركزي الفلسطيني والذين انهوا دورة جديدة في رام الله كان من اهم قراراتها تحديد علاقة السلطة مع الاحتلال وتعليق الاعتراف بالكيان الاسرائيلي وانهاء التنسيق الامني معه.

قرارات جريئة في وقت يوصف بالحرج لكن بين السطور ما يمنح رئيس السلطة الفلسطينية فرصة للمناورة فالمجلس المركزي اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير منحه ضمان تنفيذ هذه القرارات.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، واصل ابو يوسف ،ان "اهم القرارات هو التوقف عن التعاون مع الاحتلال سواء على الصعيد الامني او الاقتصادي او السياسي الذي لا يلتزم باي من هذه الاتفاقيات الا بما يأمن مصالحه بالاضافة الى تعليقر الاعتراف بدولة الاحتلال التي لا تعترف بدولة الفلسطين المنصوص عليها في كل قرارات الشريعة الدولية والقانون الدولي ".

قرارات المجلس المركزي تعني ان نفذت فتح المعركة  على مصاراعيها مع الاحتلال الاسرائيلي فتعليق الاعتراف بالكيان الاسرائيلي يعني ان ما يترتب على اتفاق اوسلوا لاغ بما في ذلك السلطة الفلسطينية وهذا يعني عودة المواجهة مع الاحتلال الى نقطة الصفر اي الى ما قبل العام 1993

وقال كاتب ومحلل سياسي جهاد حرب ، ان "هناك صعوبة بالغة لامكانية تنفيذها وهناك شرط رئيسي لتنفيذ هذه القرارات وتغير جوهري في العلاقة مع الاسرائيليين اي انهاء اتفاق اوسلوا".

وصول قيادة السلطة الفلسطينية الى نتيجة قطع العلاقة مع الاحتلال تاتي بعد فقدان الامل باي تقدم في عملية التسوية .

قرارات المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية تمهد لاعادة الفصائل الفلسطينية المنضوية تحت لواء منظمة التحرير والتي تغيبت عن حضور الاجتماع الاخير لكن هذه الفصائل لن تعود الا اذا ترجمت هذه القرارات واقعا على الارض.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة