بالفيديو.. الشرطة النيجيرية ترد على نداء "لبيك ياحسين"بالرصاص

الأربعاء ٣١ أكتوبر ٢٠١٨ - ٠٣:٠٥ بتوقيت غرينتش

استشهد اكثر من 20 شخصا واصيب عشرات اخرين في حصيلة جديدة لاعتداءات الجيش النيجيري وقوات الامن المتواصلة على مراسم اربعينية الامام الحسين عليه السلام في العاصمة ابوجا .

العالم - خاص العالم 

بهذا النداء استنجد المشاركون السلميون في مسيرات اربعينية الامام الحسين عليه السلام في العاصمة النيجيرية ابوجا.وبالرصاص كان رد قوات الامن والشرطة.

عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المسلمين الشيعة في نيجيريا اثناء اعتداء قوات الشرطة لليوم الرابع على التوالي على مسيراتهم السلمية وسط العاصمة أبوجا.

الحركة الاسلامية في نيجيريا اكدت ان المسيرة في ابوجا انطلقت "سلمية" عندما اطلق شرطيون مسلحون ورجال أمن الرصاص الحس والقنابل المسيلة للدموع على المشاركين.

وقال القيادي في مسيرة اربعين الامام الحسين (ع) في نيجيريا باسم حركة نيجيريا الاسلامية، الشيخ سنوسي عبد القادر  " كما يعرف الجميع كنا نشارك كجميع المسلمين في انحاء العالم في مسيرات اربعينية الامام الحسين عليه السلام فإذا بسيارتين للجيش تطلق النار بشكل عشوائي على المشاركين ما ادى اصابة عدد كبير من الجرحى ولا نعرف حتى الان عدد الشهداء".

الجيش زعم انه فتح النار بعد تعرضه لهجوم من عناصر في الحركة الاسلامية استخدموا أسلحة نارية وزجاجات حارقة. لكن مراسل فرانس برس افاد بان المتظاهرين غير مسلحين فيما اكد شاهد عيان لرويترز ان الشرطة اعتدت على الحشد عندما رفضوا العودة بمسيرتهم من وسط المدينة.

وقال احد المشاركين في نسيرة اربعين الامام الحسين (ع) في نيجيريا ، ابراهيم غماوا " لماذا يشعر الجيش النيجيري بالتعطش لدماءنا ، لماذا يتعامل معنا بهذا العنف ، لم يقم احد منا باستفزازهم لقد جاءوا بهدف استهدافنا فقط".

وكانت المسيرات خرجتْ في ستِ مناطقَ نيجيرية وردد المشاركون شعاراتِ الوفاء لمبادئِ ثورة الامام الحسين عليه السلام كما رفعوا شعارات طالبت باطلاق سراح الشيخ ابراهيم الزكزاكي المعتقل منذ ثلاث سنوات متهمين الجيش باخفاءِ الحقيقة ومحاولةِ تبريرِ مجزرةِ زاريا التي استشهد خلالها اكثر من ثلاثمئة نيجيري. 

 

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة