كونترا تكشف.. "إسرائيل" لم تعد تجرؤ على مهاجمة سوريا بعد إس-300

كونترا تكشف..
الجمعة ٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠١:٠٩ بتوقيت غرينتش

أكدت مجلة كونترا، أن الكيان الصهيوني لم يشن هجوما واحدا على سوريا منذ تسلم دمشق صواريخ "إس-300"، بعد تحطم الطائرة الروسية "إيل–20"، أثناء غارة للكيان الصهيوني على اللاذقية أيلول المنصرم.

العالم - سوريا

وأكدت المجلة الالمانية أن الكيان الصهيوني لم يجرؤ على مهاجمة سوريا منذ ذلك الحين، على الرغم من تصريحه مرارًا وتكرارًا أن ظهور أنظمة الصواريخ الروسية المضادة للطائرات "إس-300" في المنطقة، لن يوقفها عن قصف سوريا!.

وتابعت: مع ذلك، منذ وقوع حادث طائرة “إيل–20” الروسية، لم تنبس وسائل الإعلام الكيان الصهيوني بذكر واحدة من هذه الهجمات التي اعتادت تل أبيب على تكرارها دوريا، وقامت بتغطية مثل هذه الأحداث من قبل بالتفصيل.

وفي الوقت نفسه، ووفقا لمجلة كونترا، فإن الحديث عن حقيقة استمرار سلاح الجو الإسرائيلي في مهاجمة سوريا، وتوقف وسائل الإعلام ببساطة عن الكتابة وتصوير التقارير عن هذه الهجمات، يمكن استبعاده عمليا.

ومع ذلك، ادعت سلطات كيان الاحتلال أنها نفذت هجمات مماثلة ، ولكن فقط بعد إبلاغ روسيا مسبقا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة