مسيرات العودة الفلسطينية

قيادي فلسطيني : التطبيع مع الاحتلال طعنة للشعب الفلسطيني + فيديو

الجمعة ٠٢ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

أكد خليل الحية القيادي في حركة حماس في مقابلة ميدانية له مع مراسلة قناة العالم اثناء التغطية الخاصة بفعاليات المطالبة بحق العودة والاحتجاج على الحصار ونقل السفارة الاميركية ووعد بلفور ان التطبيع مع الاحتلال يعتبر طعنة للشعب الفلسطيني .

العالم - خاص بالعالم 

واضاف خليل الحية انه لايجوز لعربي ولا لمسلم ولا يجوز لحر من الاحرار يؤمن بالحق الوطني الفلسطيني الصادق ان يستقبل العدو الصهيوني المجرم الذي يقتل ابناءنا ، ونطالب الامة العربية والاسلامية رسميين وشعبيين واحزاب وقطاعات ان يقفوا سدا منيعا حالة الهرولة في التطبيع في العواصم العربية ونقول ان هو هدية تمنح للاحتلال على قتل الفلسطينيين وقد حققت مسيرات العودة الكثير من المكاسب وبقي الهدف الرئيسي منها وهو كسر الحصار عن غزة لم يتحقق .

واشار الحية ان  العدو الصهيوني يستغل بعض المظاهر لارتكاب المزيد من الجرائم ضد الشعب الفلسطيني .

وقال الحية : انه نسمع الكثير من الوعود ولكن ينبغي تحقيقها على الواقع ."نراقب تلك الوعود المقدمة لشعبنا، والوسطاء تحت المتابعة والاحتلال تحت الامتحان، ونقول للعالم مسيراتنا مستمرة حتى ينتهي الحصار، وإن انتهى سنغير طريقة جهادنا حتى النصر".

وأضاف: "توشك الجهود على النجاح قريبا بفضل ثبات شعبنا في مسيرات العودة وكسر الحصار في قطاع غزة، وسياتي الخير ويعم على الجميع".

وتابع: "إن قدر الله أن تبقى المسيرات واستمر الحصار سيجد العدو في الشتاء ما لم يره في الصيف".

وشدد الحية على أن "المسيرات مستمرة حتى رفع الحصار وبعدها سنقرر شكلها بما يتناسب مع قضيتنا" . وفق قوله.

واعتبر أن تضحيات الشعب الفلسطيني هي من دفع الجميع للتحرك للرفع الحصار عن غزة، متسائلا: أين كان العالم خلال 12 عاما من الحصار"؟، مؤكدا على أن المسيرات مستمرة حتى تحقق أهدافها.

ويشارك الفلسطينيون في قطاع غزة، اليوم الجمعة، في فعاليات الأسبوع الـ 32 على التوالي من مسيرات العودة وكسر الحصار" والتي تحمل اسم: "شعبنا سيسقط الوعد المشؤوم".

وتتزامن مسيرات اليوم، مع الذكرى السنوية الـ 101 لـ "وعد بلفور" الذي تعهدت بموجبه الحكومة البريطانية للحركة الصهيونية بإقامة "وطن قومي لليهود" على أرض فلسطين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة