من مدينة الحديدة..

البخيتي لقناة العالم: سنعلن أنباء سارة خلال ساعات

الأربعاء ٠٧ نوفمبر ٢٠١٨ - ٠٨:٢٦ بتوقيت غرينتش

حضر عضو المكتب السياسي لحركة انصار الله، محمد البخيتي في الحديدة للدفاع عن هذه المدينة وسكانها أمام هجوم ائتلاف العدوان السعودي ومرتزقته.

العالم - خاص بالعالم

وفي حديث لقناة العالم قال البخيتي: وجودنا في الحديدة من أجل الدفاع عنها وعن أبنائها لأننا ندرك مدی اجرام العدوان الذي لن يتوری عن ارتكاب أبشع المجازر والجرائم بحق الیمنيين.

وطمأن البخيتي كل الیمنيين بأن الأمور تحت السيطرة ووعد بأن يعلن أنباء سارة جداً عن معركة الساحل الغربي خلال الساعات القادمة.

ورأى عضو المكتب السياسي لحركة انصار الله ان سبب تركيز العدوان السعودي علی الحديدة هو فشلة في سائر الجبهات، مؤكداً انهم في بداية العدوان اعلنوا انه لم يتبقي الا 73 ساعه للوصول الی صنعاء لكنهم بعد فشلهم في تحقيق الاهداف المعلنة انتقلوا الی جبهات مختلفة وصولا الی معركة الحديدة وكيلو 16 وغيرها. وهذا إن دل علی شيء فهو ليس الا الهروب من اعلان الفشل.

وبيّن ان العدوان يحاول لفت الانظار عن التقدم الكبير الذي حققه الجيش الیمني واللجان الشعبية في مختلف الجبهات سواءاً في صعدة أو البيضاء حيث تم سحق لواء كامل في البيضاء وقتل وأسر العديد من قادتهم.

وأكد أن العدوان لايستطيع الحفاظ علی التغطية الجوية الكاملة في مختلف الجبهات وفي وقت واحد وهذا ما يمكّن القوات الیمنية من استغلال الوضع وتحقيق الانتصارات.

وشدد القيادي في حركة أنصار الله أن أهالي الحديدة متفائلون بالدفاع عن منطقتهم، مؤكداً ان اميركا تراجعت في اعترافها بالمشاركة بالعدوان عندما ادركت اصرار الشعب اليمني على التصدي.

وتابع البخيتي:"معركتنا تختلف عن غيرها من المعارك لأنها حرب بين الحق والباطل" مشيراً ان "العدوان يستهدف المدنيين كلما فشل في عملياته العسكرية".

وصرح البخيتي:"اهتمام العالم بقضية خاشقجي يثير تساؤلا عن سر عدم اهتمامه بقتل اليمنيين" مؤكداً ان "تصعيد العدوان بقتل اليمنيين لا زال يشكل رغبة اميركية".

وأضاف اننا "نواجه عدوان عالمي واسع تشارك فيه 10 دول" مشيراً الی وجود "اطماع لدى السعودية والامارات في اليمن وهي حاضرة في كل محاولات الحل".

وأعلن عضو حركة أنصار الله ان حرکته "تصر على استعادة العملية السياسية والجلوس الى طاولة الحوار وتطبيق اتفاق الشراكة" مبيناً ان "الشعب اليمني ليس لديه مطالب تعجيزية لوقف العدوان".

وأشار الی ان "العدوان يصر على الحرب ليقول ان مصيره ليس مهدداً" ووضح اننا "نخوض معركة دفاعية في مواجهة العدوان لكننا حققنا الكثير من الاهداف".

وقال البخيتي ان "العدوان على اليمن لن يتوقف الا عندما يكون النظام السعودي مهدداً" وأكد اننا "نواجه قيادات صبيانية في تحالف العدوان على صعيد قراراته".

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة