مطالبة المانيا ومفوضية اوروبا الضغط على المنامة

مطالبة المانيا ومفوضية اوروبا الضغط على المنامة
الأحد ٢٩ مايو ٢٠١١ - ٠٤:٠١ بتوقيت غرينتش

برلين (العالم) 29/05/2011- وجه مؤتمر عقده ناشطون في المانيا رسالة للحكومة الالمانية والمفوضية الاوروبية طالب فيها بضرورة الضغط على السلطات البحرينية لتلبية مطالب المحتجين، واكد المشاركون اهمية التحرك اعلاميا وسياسيا باوروبا لتسليط الضوء على ما يتعرض له الشعب البحريني من انتهاكات.

وقال احد منظمي المؤتمر علي شحرور في تصريح لقناة العالم الاخبارية اليوم الاحد: "ان الشعب البحريني يتعرض لظلمين الاول انه يظلم من نظامه والثاني انه هناك تجاهل في الغرب والعالم كله لما يحدث في البحرين والتعاطي معه بسلبية، وذلك على الاقل بعدم الاشارة الى ما يحدث في البحرين".

واكد شحرور ان منظمي المؤتمر ارادوا ان يكون هذا المؤتمر صوتا لهم يعتبر لما يحدث بحقهم من انتهاكات وجرائم.

واوضح رئيس المنظمة الدولية لمكافحة الارهاب واللاتسامح الديني علي السراي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية، ان من شان هذه المؤتمرات تعريف المجتمع الغربي بما يحدث في البحرين، مشيرا الى ان هناك تعتيم اعلامي غربي وعربي على ما يجري في البحرين على عكس ما جرى من انتفاضات في باقي الدول العربية.

واستعرض المؤتمر عبر العديد من الباحثين في الحقل الاعلامي اساليب التجاهل المتعمد على الصعيد الاعلامي للثورة الشعبية في البحرين او التقليل من اهميتها ضمن سياق الثوارت والانتفاضات الشعبية التي يشهدها العالم العربي.

وقال الباحث في المجال الاعلامي مارتن باوتشكو في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية: "يرتبط التعاطي الاعلامي غير النزيه وغير المتوازن بميول وتوجهات القائمين على هذا الاعلام ومن يموله الى درجة بات فيها بالامكان كما في حالة البحرين تغيير ثورة شعب باكلمه وتشويهها".

ومن جهته، قال رئيس المجلس الاعلى في المانيا للجمعيات الاسلامية الامامية هيكو حسن هوفمان في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية: "ان هذه الفعالية هي الاولى في المانيا وتهدف الى توحيد الجهود تجاه مناصرة الشعب البحريني".

واضاف هوفمان: "قررنا القيام بتنفيذ بعض الانشطة والفعاليات على الساحة الالمانية لايصال صوت الشعب البحريني".

Gh 29-05:46

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة