"طيران الخليج" تتكبد خسائر لاغلاق خطوط مربحة

الأحد ٢٩ مايو ٢٠١١ - ٠٨:٤٦ بتوقيت غرينتش

حمل الرئيس التنفيذي لشركة "طيران الخليج" سامر المجالي الحكومة البحرينية مسؤولية تكبد الشركة لخسائر كبيرة، وذلك بسبب اصدار الحكومة اوامر بوقف 9 خطوط جوية مربحة جدا إلى "العراق وإيران ولبنان".

وافاد موقع "الوسط" اليوم الاحد ان المجالي قال: "أن وقف هذه الخطوط الجوية أدى إلى تفاقم خسائر الشركة"، وأرجع ذلك إلى أن الرحلات الجوية التي تسيرها الشركة للوجهات التي تم وقفها تمثل ربع شبكة الشركة، كما أنها تعتبر أكثر الخطوط ربحية ل"طيران الخليج".

واشار الى ان تاثير هذه الخطوط يتعدى أكثر من التأثير المفترض لـ "ربع الشبكة" وذلك لأنها خطوط "مربحة جدا" للشركة.

واعتبر المجالي ان وقف الخطوط الجوية يحد من قدرة الشركة في جهودها للعودة إلى الربحية، حيث تكافح الشركة الوطنية التي تملكها حكومة البحرين بالكامل للخروج من خسائر متفاقمة على مر السنوات.

واضاف: "قرار وقف الرحلات إلى العراق وإيران ولبنان لم يكن قرارا من الشركة ولكن من الحكومة"، وتساهم الدول الثلاث بنحو 9 محطات لشركة "طيران الخليج "من أصل 40 محطة، لكن هذه المحطات تعد من الأكثر نشاطا.

وأوضح المجالي أن الشركة تعمل حاليا على حصر الخسائر التي تحققت جراء توقف الحجوزات ووقف الخطوط وتقديمها إلى الحكومة لتلقي دعم مالي مباشر لتعويض هذه الخسائر.

واعرب الرئيس التنفيذي للشركة عن امله في عودة تشغيل الخطوط المتوقفة حيث لا تزال الخسائر مستمرة، وأضاف "إذا استمر إغلاق خطوط إيران والعراق ستستمر الخسائر بالطبع"، ومشيرا الى ان الشركة خسرت أكثر من 250 ألف تذكرة منذ اندلاع الاحتجاجات في البحرين.

من جهة اخرى، أقر المجالي بتسريح أكثر من 200 موظف من الشركة ، وأوضح أنه تم تشكيل لجنة تظلم وأن أكثر من 50 في المئة من الذين تم فصلهم تقدموا للتظلم.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة