رسالة زوما الرحيل وساعات القذافي معدودة

رسالة زوما الرحيل وساعات القذافي معدودة
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ٠٢:١٦ بتوقيت غرينتش

لندن(العالم)-31/05/2011- اعتبر سياسي ليبي ان رسالة رئيس جنوب افريقيا الذي يزور ليبيا الى القذافي هي الرحيل والمغادرة، واستبعد قبول القذافي بالرحيل، واعتبر انه يريد استغلال زيارات الوفود اعلاميا، مؤكدا ان ساعات القذافي اصبحت معدودة وان نظامه مقبل على الانهيار.

وقال عضو الجبهة الوطنية لانقاذ ليبيا مفتاح المصراتي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاثنين: ان زيارة رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما لطرابلس تمثل رسالة للقذافي مفادها بان عليه الرحيل، لان الثوار لن يقبلوا باي مباحثات لا يكون شرطها الاول مغادرة القذافي وعائلته الاراضي الليبية.

واضاف المصراتي ان زوما اذا ما توجه الى بنغازي بعد طرابلس فإن المتوقع ان تكون هناك خطوات ايجابية على الساحة، لكنه اذا ما عاد الى بلاده فان ذلك سيدل على فشل المفاوضات.

واستبعد موافقة القذافي على الرحيل عن البلاد واعتبر انه يناور كثيرا ويعمد الى جر الوفود والاظهار للعالم بان رؤساء البلدان مثل رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما يزورونه في طرابلس، لاستخدام ذلك اعلاميا.

واكد المصراتي ان خروج 120 ضابطا ليبيا الى تونس ثم الى ايطاليا يدل على ان نظام القذافي في ايامه او حتى ساعاته الاخيرة ومقبل على الانهيار، مشيرا الى ان مدنا ليبية كثيرة انتفضت، وان خطة القبضة الامنية قد فشلت.

ووصف عضو الجبهة الوطنية لانقاذ ليبيا مفتاح المصراتي حكومة القذافي بانها حكومة عائلة ومرتزقة واكد ان الحكومة الشرعية في البلاد الان هي المجلس الوطني الانتقالي، معتبرا ان الليبيين يريدون نظام مؤسسات قويا يقرر شكله الشعب عبر صناديق الاقتراع.

MKH-30-23:47

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة