النظام اليمني يرتكب جرائم ضد الانسانية في تعز

  النظام اليمني يرتكب جرائم ضد الانسانية في تعز
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ٠٧:٥٧ بتوقيت غرينتش

تعز – اليمن (العالم) 31/5/2011- اكد القيادي في احزاب اللقاء المشترك في اليمن عبدالحفيظ الفقيه ان الاوضاع في مدينة تعز متوترة للغاية بعد اطلاق النار الكثيف من قبل قوات الامن على المتظاهرين والمعتصمين المناوئين لنظام الرئيس علي عبدالله صالح واعتبر ما يحصل بمثابة ابادة جماعية وجريمة ضد الانسانية .

وقال الفقيه في مقابلة مع قناة العالم الاخبارية اليوم الثلاثاء : ان الاوضاع الان في تعز متوتر بشكل كبير وهناك اطلاق نار مستمر من قبل القوات الامنية على المتظاهرين والمعتصمين من مختلف انواع الاسلحة .

 واضاف : اليوم هوجم المعتصمون في المسيرة السلمية داخل مدينة تعز وهناك حوالي سبعة شهداء واكثر من عشرين جريحا بعضهم حالتهم خطيرة , ان النظام اليمني قد حول تعز الى ثكنة عسكرية كبيرة .

 وتابع : ان قوات النظام اقتحمت الساحة الرئيسية في تعز رغم ان المعتصمين واجهوا هذا الاقتحام بصدور عارية , لقد قدمنا اكثر من ستين شهيدا في الايام الاخيرة وقد حرقت الخيم بمن فيها وهناك جثث متفحمة وقد تم نهب المستشفى الميداني واخرج الجرحى من المستشفيات الى الشوارع .

 واكد "ان قوات الامن لم تراعي الجوانب الانسانية والاسلامية وتعاملت مع البشر كالحيوانات ولذلك فنحن نناشد المجتمع الدولي والمنظمات الانسانية بالتحرك , ان ما يحصل في تعز جرائم ضد الانسانية" .

واضاف: ان اجهزة الامن المركزي والشرطة والنجدة والحرس الجمهوري كلهم يطلقون النار على ابناء الشعب وليس فقط من اسلحة خفيفة بل رشاشات ثقيلة وبشكل مباشر , ان هذه القوات اقتحمت الساحة وهناك ابادة جماعية , ان ما يحصل شيء لايمكن تصوره , حتى اليهود لم يعملوا ما عمله هذا النظام واجهزته الامنية القمعية .

Fz-31-15:57

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة