الفاتيكان: نتائج الانتخابات بداية النهاية لبرلسكوني

الفاتيكان: نتائج الانتخابات بداية النهاية لبرلسكوني
الثلاثاء ٣١ مايو ٢٠١١ - ١١:٤٣ بتوقيت غرينتش

وصفت اذاعة الفاتيكان نتائج الانتخابات المحلية الايطالية بمثابة عقاب لرئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني، وذلك بعد 18 سنة من تولي احزاب اليمين لمقعد عمدة مدينة ميلانو التي تعتبر العاصمة الاقتصادية والمالية لايطاليا.

واشارت الاذاعة اليوم الثلاثاء الى ان احزاب اليمين لم تتمكن من كسب المعركة الانتخابية في مدينة نابولي رغم ان مرشح الحزب كان في الصدارة في الجولة الاولى من هذه الانتخابات.

وقالت: "ان نتيجة هذه الانتخابات قد تكون بداية النهاية لبرلسكوني"، ووصفت ما يحدث بصحوة للضمير بعد سنوات طويلة من النوم، وصفعة لبرلسكوني.

واعتبرت ان النتائج سيكون لها تأثير الدومينو في زعزعة استقرار الحكومة.

هذا وتعرض تآلف الاحزاب اليمنية الحاكمة في ايطاليا يوم امس الاثنين لهزيمة كبيرة من قبل احزاب اليسار الوسط في الانتخابات المحلية في مدينتي ميلانو ونابولي، وسط تراجع في التاييد الشعبي للتآلف الحاكم.

وفاز مرشح حزب اليسار الوسط بمقعد عمدة ميلانو اثر حصوله على 55.10 بالمئة من الاصوات، بعد نحو عقدين من حكم المدينة من قبل احزاب اليمين، اما في مدينة نابولي فقد حصل مرشح اليسار الوسط على 65.37 بالمئة امام مرشح حزب رئيس الوزراء.

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة