التقارب الايراني المصري يشكل قوة اقليمية

التقارب الايراني المصري يشكل قوة اقليمية
الأربعاء ٠١ يونيو ٢٠١١ - ٠١:٤٠ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) 01-06-2011 اعتبر محمد علي العقيلي الناشط السياسي المصري واحد المشاركين في مؤتمر الصحوة الاسلامية بطهران، ان العلاقات الايرانية المصرية ستعود بكل قوة لان هناك ارادة شعربية مصرية تريد ذلك، مؤكدا ان ايران ومصر سيشكلان بتقاربهما قوة اقليمية تستطيع ان تاخذ دورها في المنطقة ومحذرا من المحاولات العربية والغربية للحؤول دون عودة العلاقات.

وقال العقيلي في تصريح خاصة لقناة العالم الاخبارية امس الثلاثاء: نحن سعدنا جدا بلقاءاتنا عل صعيد زيارتنا لايران، لان ثورة 25 يناير في مصر حطمت كل القيود التي كانت مفروضة على وجود مثل هذا الوفد في ايران منذ 30 عاما.

واضاف: ان الاهداف المرجوة من الزيارة هي فتح جميع المجالات الاقتصادية بين البلدين، وعودة كافة العلاقات السياسية ايضا باعتبار ان ايران ومصر هي دولتين كبيترين في المنطقة وتقاربهما سيشكل قوة اقليمية تستطيع ان تاخذ دورها في المنطقة.

وتابع: هناك الكثير من المعوقات امام عودة العلاقات بين ايران ومصر لان هناك بعض الدول العربية ليس لها رغبة في عودة العلاقات الايرانية المصرية، وما قامت به بعض الدول حتى لمنع زيارة هذا الوفد الى ايران، ولكن الارادة الشعبية المصرية التي قامت بتلك الثورة المباركة راغبة بكل قوة باتمام الفتح بين مصر وايران.

FF-01-00:08

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة