مطالبات بتطوير التعاون بين حوزة قم والازهر

مطالبات بتطوير التعاون بين حوزة قم والازهر
الخميس ٠٢ يونيو ٢٠١١ - ٠١:٣٤ بتوقيت غرينتش

قالت شبكة التوافق الإخبارية ان هناك دراسة يعدها الأن المجلس الأعلى لرعاية أل البيت حول العلاقات بين المذاهب الإسلامية وكيفية مواجهة الأزمات المفتعلة بين السنة والشيعة حول العالم التي تحمل كل أزمة منها بصمات وأصابع الصهيونية العالمية التي تخشى كل الخشية من حدوث تقارب بين المسلمين قد ينتهي بالوحدة الإسلامية.

على الجانب الأخر، قام محمد الدريني أمين عام المجلس الأعلى لرعاية آل البيت بإعداد ورقة حول العلاقات بين الشيعة والسنة.

 وقام بتسليمها للوفد المصري الشعبي الذي توجه لزيارة إيران ضمن حملة الدبلوماسية الشعبية التي يتبعها الناشطون المصريون مؤخرا .

وشددت الورقة على ضرورة نبذ الخلاف وضرورة أن تقوم الوفود الشعبية سواء من جانب السنة والشيعة بلعب دورها الوطني والقومي لوأد الخلافات ومواجهة الألاعيب الصهيونية.

كما شددت الورقة على ضرورة زيادة التعاون بين الأزهر الشريف وحوزة "قم" المقدسة وتشكيل لجنة رسمية معنية للتقريب بين المذاهب واستخلاص مفاهيم الشراكة في الإنسانية، بإشراك كتل المثقفين والسياسيين والإعلام وتشكيل لجنة مشتركة من المسلمين السنة  والشيعة.

وسلم المجلس الأعلى لـ"آل البيت المصري"، ورقة عمل لأعضاء وفد الدبلوماسية الشعبية الذي توجه لزيارة ايران، حيث  طالبت الورقة وفد الدبلوماسية بالتعامل بروح ثورة 25 يناير وما تمثله من قيم للحفاظ على العلاقات الأخوية، وعدم إفساد العلاقات المصرية الإيرانية في مواجهة المؤامرات الغربية.

ودعت الورقة لاستصلاح 3 ملايين فدان في السودان وأعالى النيل والاستفادة من التجربة الإيرانية الزراعية في أفريقيا، وتطوير التصنيع المشترك بين مصر وإيران في مجال الصناعات الثقيلة والسيارات والإنتاج الحربي.

وطالبت الورقة بإبراز التعاون في مجال الإنتاج السينمائي والدرامي بين البلدين باستثمارات إيرانية، في ذلك ودعم توجهات مصر في الدبلجة باللهجة المصرية، والاتفاق على إقامة نقاط ثابتة ومتحركة في جزر البحر الأحمر لمحاصرة النشاط الصهيوني، ومواجهة القرصنة التي تهدد الملاحة.

ودعت الورقة لـ"تشجير مسار آل البيت" و"العائلة المقدسة" من القاهرة حتى حدود مصر الشرقية خاصة المشروعات الزراعية والاقتصادية، على جانبى الطريق فى سيناء على النحو المطروح حاليا أمام المجلس العسكرى ومجلس الوزراء ووزير الثقافة.

كما طالبت الورقة بعقد اتفاقية تجمع مصر وإيران واليمن تهدف إلى التعاون لحماية البحر الأحمر، والاستفادة من ثرواته وإقامة مشروع لتصنيع الأسماك في البحر الأحمر والخليج الفارسي.

ودعت لتوقيع اتفاقية مشتركة بين مصر وإيران وقادة فلسطين للتوظيف الأمثل للمواقف والإمكانيات والقرارات، وتوحيد الجهود للتعامل مع القضية بما يحفظ الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة