انتقادات لتأخر الافراج عن 43 معتقلا سياسيا بمصر

انتقادات لتأخر الافراج عن 43 معتقلا سياسيا بمصر
الخميس ٠٢ يونيو ٢٠١١ - ٠٢:٠٧ بتوقيت غرينتش

انتقدت لجنة حقوق الإنسان بالنقابة العامة للمحامين في مصر تأخر الإفراج عن 43 مسجونًا سياسيًّا، مؤكدة أن ثورة 25 يناير هدفت الى تحرير مصر من كل اضطهاد واستبداد وقهر، وللإفراج عن كلِّ المعتقلين.

وقالت اللجنة في بيان : تناشد اللجنة المجلس الأعلى للقوات المسلحة الحارس أن يصدر قرارًا إنسانيًّا بالإفراج عن 43 مسجونًا سياسيًّا بسجن العقرب بطره، أسرى السجن والمرض؛ كي تسعد العدالة بوجودها في مصر، ويعود الأمل لأولئك البؤساء وأهاليهم في العيش في حرية وكرامة".

 وأضافت أنه في سجون مصر بقية شاهدة على عصر الظلم مسجونين من التسعينيات، ومضى على سجن عشرات منهم 17 عامًا، وبعضهم 15 عامًا، وكلهم تمَّ إيداعهم سجن العقرب بطره، وعلى رأسهم أقدم سجينين: نبيل المغربي، ومحمد الأسواني مسجونين منذ 31 عامًا.

 واستنكرت الإصرار على عدم طي صفحة الماضي البغيض، واستمرار حبس مسجونين سياسيين رغم توافر شروط الإفراج عنهم، سواء بمضي نصف المدة أو ثلاثة أرباع المدة، كما صدرت قرارات إفراج سابقة بذلك.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة