قلة شرب الحليب تهدد ذكاء الأجيال القادمة

قلة شرب الحليب تهدد ذكاء الأجيال القادمة
الجمعة ٠٣ يونيو ٢٠١١ - ١٢:١٤ بتوقيت غرينتش

النمو العقلي للأجيال القادمة معرض للخطر بسبب عدم تناولهم ما يكفي من الحليب.

هذا ما خلصت إليه دراسة جديدة أجراها مستشفى رويال فري في لندن، بعدما وجدت أن ثلثي طالبات المدارس البريطانية، مثلا، لديهن مستويات منخفضة من اليود نتيجة إحجامهن عن شرب الحليب، وهذا يمكن أن يشكل خطراً على نموهن العقلي.

وقال الباحثون إن 7 من كل 10 طالبات تتراوح أعمارهن بين 14 و15 عاماً يعانين من نقص المعادن، والتي تُعد أمراً حيوياً لنمو دماغ الطفل في الرحم ويمكن أن يؤثر غيابها بصورة سلبية على مستويات الذكاء لديهن.

وأضافوا أنهم حللوا عينات البول لأكثر من 700 فتاة بريطانية فوجدوا أن مستويات اليود لدى %51 منهن منخفضة، فيما كانت معتدلة لدى %16، وحذّرت من أن الاعتدال يمكن أن يكون ضاراً أيضاً.

وأشاروا إلى أن أكثر من %50 من طالبات المدارس في اسكتلندا لديهن نقص في اليود، بالمقارنة مع %85 من طالبات المدارس في بلفاست عاصمة ايرلندا الشمالية.

تصنيف :
كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة