تحرك الفلسطينيين بذكرى النكسة يؤكد تمسكهم بحقوقهم

تحرك الفلسطينيين بذكرى النكسة يؤكد تمسكهم بحقوقهم
الأحد ٠٥ يونيو ٢٠١١ - ٠٥:٠٦ بتوقيت غرينتش

رام الله (العالم) 5/ 6/2011- اكد منسق القوى الوطنية والاسلامية عصام بكر ان احياء الفلسطينيين لذكرى النكسة اليوم الاحد له دلالات اهمها ان الشعب الفلسطيني يخرج من تحت الانقاض ليؤكد تمسكه بالحقوق الوطنية الثابتة غير القابلة للتصرف وفي مقدمتها حقه في تقرير المصير والاستقلال الوطني .

وقال بكر في مقابلة مع قناة العالم الاخبارية اليوم الاحد: ان الشعب الفلسطيني عندما يستعيد وحدته الوطنية التي هي صمام امان لمواجهة كل التحديات بامكانه ان يفشل كل المراهنات وكل الاملاءات التي تحاول حكومة الاحتلال فرضها على الفلسطينيين ومنها الحلول احادية الجانب .

واضاف: ان الشعب الفلسطيني يخرج اليوم بعشرات الالاف في كل مناطق التماس ومناطق جدار الفصل العنصري والحواجز العسكرية وعلى بوابات القدس ليقول انه ماض في طريق الكفاح الوطني من اجل انتزاع حقوقه وفي مقدمتها حقه في العودة وتقرير المصير والسيادة فوق ترابه الوطني.

وتابع بكر: ان خروج الشعب الفلسطيني بكامله في مناطق تواجده في الداخل والخارج في مظاهرات يؤكد من جديد ان الشعب الفلسطيني لم تقهره الظروف وان كل المؤامرات التي تكالبت لمدة 63 عاما لم تنل من صموده وعنفوانه الوطني , ان الشعب الفلسطيني يقول اليوم لا لنكبة جديدة واذا كانت هناك جهة يجب ان تغادر هذه الارض فهي ليست الشعب الفلسطيني , لقد انتهى عهد النكبات والنكسات والان عهد الانتصارات لتحقيق حق العودة.

وفي ما يتعلق بالذعر الاسرائيلي واستنفاره لمواجهة تحرك الفلسطينين اليوم في ذكرى النكسة قال بكر : ان الذعر الاسرائيلي جاء عشية ما حدث في ذكرى النكبة في 15 ايار الماضي فكيان الاحتلال يراقب ما يجري من تحولات وتطورات وثورات تجتاح العالم العربي وهو يدرك ان هذه الثورات كلها تصب في صالح القضية الفلسطينية ومستقبل الشعب الفلسطيني.

Fz-5-11:50

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة