طهران طالبت الوكالة باغلاق ملف الدراسات المزعومة

طهران طالبت الوكالة باغلاق ملف الدراسات المزعومة
الأحد ٠٥ يونيو ٢٠١١ - ٠٨:١٠ بتوقيت غرينتش

اكد ممثل ايران الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية على اصغر سلطانية ان رئيس منظمة الطاقة الذرية الوطنية فريدون عباسي طلب من المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا امانو "اغلاق ملف الدراسات المزعومة".

وقال سلطانية بشان رد عباسي على رسالة امانو: "لقد اوضح عباسي في الرسالة عن الاتفاق السابق لخطة العمل بين ايران والوكالة الدولية للطاقة الذرية والذي تضمن الاطار العام لجميع تساؤلات الوكالة الدولية حول البرنامج النووي المدني الايراني وعدم وجود أي اسئلة أخرى خارج هذا النطاق".

واوضح انه تمت الإجابة على جميع التساؤلات المتعلقة بالبرنامج النووي الايراني وأغلق الملف في آب/اغسطس عام 2007، مشيرا الى ان الوكالة أكدت أيضا ان المسائل العالقة بينها وبين ايران قد سويت.

وفيما يتعلق بالدراسات المزعومة، قال سلطانية: "ان ايران أعطت ردها على هذه المزاعم مكتوبا في 118 صفحة على ان هذه الدراسات المزعومة لا اساس لها ومختلقة".

واشار الى ان ايران مستعدة للإجابة على تساؤلات الوكالة الجديدة، اذا اعلنت الإنتهاء من هذا الملف واغلاقه واعادة ملف ايران النووي الى مساره الطبيعي.

ووصف سلطانية رسالة عباسي لمدير الوكالة الذرية بالايجابية وانها خطوة للامام، وقال "اذا عملت الوكالة الدولية بالتزاماتها فإن ايران على استعداد للإجابة على باقي الأسئلة".

من جهة اخرى، لفت سلطانية الى ان الموضوع الذي سيطرح في فيينا سعي اميركا لاحالة الملف النووي السوري لمجلس الامن الذي عارضته مجموعة عدم الانحياز، مؤكدا ان هناك نقاشات جادة جدا بشان هذا الموضوع الذي يفتقر الى اي قاعدة او تبرير فني وحقوقي.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة