المعارضة اليمنية ستعمل لمنع عودة صالح

المعارضة اليمنية ستعمل لمنع عودة صالح
الأحد ٠٥ يونيو ٢٠١١ - ٠٨:٣٠ بتوقيت غرينتش

اكدت المعارضة اليمنية اليوم الاحد انها ستعمل بكل قوتها لمنع الرئيس علي عبدالله صالح من العودة، وذلك غداة مغادرته الى السعودية لتلقي العلاج بسبب اصابته في هجوم.

وقال المتحدث باسم المعارضة اليمنية محمد قحطان: "نعتبر هذا بداية النهاية لهذا النظام المستبد الغاشم الفاسد"، في اشارة الى مغادرة صالح الى السعودية.

واضاف قحطان: "سنعمل بكل قوتنا لعدم عودته (صالح)"، مشيرا الى ان صفحة صالح السياسية طويت منذ زمن.

واشار الى ان المعارضة مستعدة للتعاون مع نائب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي الا انه يجب اجبار ابناء صالح على تسليم السلطة الى هادي الذي يفترض ان يمسك بزمام السلطة في اليمن بغياب الرئيس بموجب الدستور.

وكانت مصادر مقربة من الرئاسة اكدت ان نجل الرئيس اليمني احمد موجود في القصر الجمهوري بينما نائب الرئيس لا يزال في منزله.

وتابع قحطان: "نحن على اهبة الاستعداد للتعاون مع عبد ربه منصور، ولكن الصعوبة تكمن في ما اذا كان الاولاد (ابناء صالح) مستعدين ليسلموا السلطة اليه"، "لا بد ان يتم اجبار اولاد صالح على تسليم السلطة الى عبد ربه منصور".

واعتبر انه "مطلوب من الاشقاء والاصدقاء ان يخرجوا من الموقف الرمادي والهادئ الى موقف حازم في عملية نقل السلطة".

من جهة اخرى، اكد قحطان ان المعارضة ستلتقي "في الساعات المقبلة" مع السفير الاميركي الذي التقى صباحا نائب الرئيس اليمني، وسفير الاتحاد الاوروبي.

كلمات دليلية :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة