مجلس الامن يوافق على ارسال جنود اضافيين الى ساحل العاج

الأربعاء ١٩ يناير ٢٠١١ - ٠٦:٠٥ بتوقيت غرينتش

وافق مجلس الامن الدولي الاربعاء بالاجماع على ارسال الفي جندي اضافي من قوات الامم المتحدة الى ساحل العاج.وتم تبني القرار الأممي بالإجماع لدعم قوات حفظ السلام المتواجدة في ساحل العاج والتي تتعرض لهجمات يُتهم الموالون لمعسكر غباغبو بالوقوف وراءها.وانضمت روسيا إلى باقي الأعضاء الأربع عشرة المؤيدين للقرار بعد أن أبدت تحفظات بشأن مسودة القرار الذي سيرفع عدد قوات حفظ السلام الأممية في هذا البلد إلى 11 ألفا و500 رجل في مقابل حوالي 9500 في الوقت الراهن.

وافق مجلس الامن الدولي الاربعاء بالاجماع على ارسال الفي جندي اضافي من قوات الامم المتحدة الى ساحل العاج.

 

وتم تبني القرار الأممي بالإجماع لدعم قوات حفظ السلام المتواجدة في ساحل العاج والتي تتعرض لهجمات يُتهم الموالون لمعسكر غباغبو بالوقوف وراءها.

 

وانضمت روسيا إلى باقي الأعضاء الأربع عشرة المؤيدين للقرار بعد أن أبدت تحفظات بشأن مسودة القرار الذي سيرفع عدد قوات حفظ السلام الأممية في هذا البلد إلى 11 ألفا و500 رجل في مقابل حوالي 9500 في الوقت الراهن.

 

وتزامن ذلك مع اخفاق مبعوث الاتحاد الافريقي ورئيس الوزراء الكيني رايلا اودينغا في الوصول الى تسوية بين الرئيسين لوران غباغبو والحسن وتارا.

 

وصرح رايلا أودينغا بأن الوقت ينفد للتوصل إلى حل سلمي للأزمة بعد فشل أحدث المحاولات الرامية إلى التفاوض بشأن اتفاق بين الزعيمين المتناحرين في البلاد.

 

وقال أودينغا قبيل مغادرته ساحل العاج "رغم المحادثات الطويلة جدا الاثنين مع لوران غباغبو والرئيس المنتخب (الحسن) وتارا.. يؤسفني أن أعلن أن التقدم اللازم لم يحصل".

 

وأضاف "في ظل التوترات والمصاعب الداخلية المتزايدة بالفعل التي تتجه إلى التصاعد في ظل حالة الغموض التي تكتنف المستقبل وتزعزع استقرار البلاد، فإن الوقت ينقضي دون التوصل إلى تسوية سلمية عن طريق التفاوض".

 

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة