إجتماع شنغهاي هدفه ملء الفراغ بالمنطقة والعالم

إجتماع شنغهاي هدفه ملء الفراغ بالمنطقة والعالم
الخميس ١٦ يونيو ٢٠١١ - ٠٣:٢٢ بتوقيت غرينتش

طهران (العالم) ‏16‏/06‏/2011 – أكد عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام في إيران رضا طلائي نيك ضرورة مشاركة دول منظمة شنغهاي بصورة جماعية في إدارة الأمن والعلاقات السياسية والإقتصادية مع بعضها ومع باقي دول العالم والوقوف أمام المد الإستكباري العالمي، وإن الهدف من الإجتماع الأخير هو ملئ الفراغ الموجود في العالم.

وأوضح طلائي نيك في تصريح خاص لقناة العالم الإخبارية الأربعاء أن منظمة شنغهاي تأسست بعد إنحلال الإتحاد السوفييتي السابق من أجل الدفاع عن الأمن واستتبابه في تلك المنطقة، وأشار الى أن هذه المنظمة بدأت تتخذ إتجاهات سياسية وإقتصادية، حيث إنضم الى الدول المؤسسين لها أعضاء جدد كالجمهورية الإسلامية الإيرانية وبعدها أخذ عدد المشاركين بالتزايد تدريجيا.

وأضاف أن الهدف من الإجتماع الأخير هو ملء الفراغ الموجود الآن في العالم، حيث أن سقوط الإتحاد السوفييتي سابقا وبعد أن بدأت الأرضية تهتز تحت قدمي الولايات المتحدة الأميريكية خاصة بعد فشل فكرة الشرق الأوسط الجديد والشرق الأوسط الكبير، فهذان السببان أديا الى حصول فراغ كبير في المنطقة والعالم.

وأكد ضرورة مشاركة دول منظمة شنغهاي بصورة جماعية في إدارة الأمن والعلاقات السياسية والإقتصادية مع بعضها ومع باقي دول العالم والدفاع عن إستقرار النظام العالمي، فمنظمة شنغهاي هي منظمة مهمة ولها قاعدة جيوسياسية تتمكن من الوقوف أمام المد الإستكباري العالمي وخاصة القطب الأحادي الذي يريد أن يفرض نفسه على بعض المناطق في العالم وخاصة في منطقة الخليج الفارسي ومنطقة الشرق الأوسط.

وحذر طلائي نيك من أن الولايات المتحدة تحاول إيجاد حالة عدم الإستقرار في المنطقة بصورة مباشرة وبصورة غير مباشرة كالحرب في أفغانستان والعراق والتدخل في شؤون بعض الدول كذلك التدخلات في مصائر شعوب المنطقة.

كما عبر عن إعتقاده بأن جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي إذا إستطاعت الإكتفاء الذاتي والإعتماد على نفسها فإنها تستطيع ملئ هذا الفراغ الأمني الناتج من التدخلات والمغامرت التي يقوم بها الإستكبار العالمي.

AM – 16 – 21:13

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة