الشعب الافغاني قادر على اقرار الامن في بلاده

الشعب الافغاني قادر على اقرار الامن في بلاده
السبت ١٨ يونيو ٢٠١١ - ١١:١٢ بتوقيت غرينتش

أكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي بان الشعب الافغاني الذي تمكن بجهده وفطنته من اركاع القوة الكبرى الاتحاد السوفيتي السابق، قادر اليوم ايضا على اقرار الامن المستديم في بلاده دون تدخل الاجانب.

واشار بروجردي خلال استقباله السبت نائب رئيس البرلمان الافغاني احمد بهزاد، الى المشتركات التاريخية والدينية والثقافية بين البلدين وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وافغانستان كبلدين جارين ومسلمين هما في الواقع عضوان في اسرة واحدة. 

واعرب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي عن سروره لاجراء الانتخابات الاخيرة في افغانستان بنجاح واضاف، ان مجلس الشورى الاسلامي على استعداد لوضع خبراته في مجال التشريع والمراقبة تحت تصرف البرلمان الافغاني، وسوف لن يالو جهدا لتوسيع وتعميق علاقات الصداقة.  

ووصف بروجردي الشعب الافغاني بانه شعب دؤوب وفطن وصرح قائلا، ان الشعب الافغاني بجهده وفطنته قد اركع القوة الكبرى الاتحاد السوفيتي السابق وهو اليوم قادر ايضا على اقرار الامن الستديم في بلاده دون تدخل الاجانب.  

واكد رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي على المزيد من تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والثقافية والاقتصادية.  

من جانبه اعرب نائب رئيس البرلمان الافغاني في اللقاء عن شكره وتقديره للشعب والمسؤولين في الجمهورية الاسلامية الايرانية لدعمهم وحمايتهم للشعب الافغاني على مدى العقود الثلاثة الماضية وقال، ان الشعب الافغاني لن ينسي ابدا حسن الضيافة والدعم اللذين لقيهما من لدن الشعب الايراني خلال سنوات الحرب الطويلة والاوضاع الصعبة التي شهدتها افغانستان.  

واضاف احمد بهزاد، ان الشعب الافغاني يعتبر امن الجمهورية الاسلامية بانه بمثابة امنه دوما.  

واعتبر نائب رئيس البرلمان الافغاني ارساء الامن والاستقرار في المنطقة بانه غير ممكن دون مشاركة الدول الصديقة ومن ضمنها الجمهورية الاسلامية الايرانية واضاف، انه علينا في اطار التعاون الاقليمي، توسيع الامن الاقليمي كي لا يبقى هنالك مبرر للقوات الاجنبية للتواجد في المنطقة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة