برلمانيون سودانيون يرحبون بتوقيع اتفاقية حول ابيي

برلمانيون سودانيون يرحبون بتوقيع اتفاقية حول ابيي
الأربعاء ٢٢ يونيو ٢٠١١ - ٠٩:٢٩ بتوقيت غرينتش

الخرطوم (العالم) 22/06/2011- رحبت اوساط برلمانية سودانية بتوقيع المؤتمر الوطني والحركة الشعبية على اتفاقية حول منطقة ابيي في اديس ابابا، مؤكدين اهمية دور الاتفاقية في اعادة الاستقرار والسلام باعتبارها مكسب لكافة الاطراف.

وقال الامين السياسي للمؤتمر الوطني قطبي المهدي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الاربعاء: "ايدنا هذا المقترح لانه من ناحية استبعد ما كانت ترمي اليه بعض الجهات بادخال قوات اجنبية الى المنطقة وثانيا جرد اللجنة الادارية في ابيي من اي سلطات فنية او عسكرية كما كان يحدث بالنسبة للجنة السابقة".

واكد المهدي ان الاتفاقية ستضمن استقرار الاقليم خاصة في وجود قوى اثيوبية، مشيرا الى ان الاطراف السودانية تثق في اثيوبيا.

وثمن البرلمانيون دور الاتفاقية في اعادة الاستقرار بالمنطقة باعتبارها مكسبا لكافة الاطراف ليبقى الامر من وجهة نظرهم رهينا بالارادة الجمعية لتحقيق السلام.

واوضحت العضو في البرلمان السوداني عن الحركة الشعبية هويدا عبدالرحمن "ان هذه الاتفاقية مكسب كبير جدا للمواطنين في شمال السودان ومكسب اكبر كونه يحقق الارادة الشعبية في النيل الازرق وجبال النوبة ومن ثم استفتاء ابيي".

من جهته، اشار البرلماني المستقل محمد الصديق الى ان الشعب السوداني مع اي موقف يحقن الدماء ويحقق الارادة.

 

Gh 22-15:59

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة