اوباما يتحدث عن بداية النهاية للحرب في افغانسان

اوباما يتحدث عن بداية النهاية للحرب في افغانسان
الأربعاء ٢٢ يونيو ٢٠١١ - ٠٩:٠٥ بتوقيت غرينتش

اعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما في خطاب من البيت الابيض مساء الاربعاء "بدء" نهاية الحرب في افغانستان حيث ستسحب الولايات المتحدة 33 الف جندي حتى صيف 2012.

وقال "انها البداية (لكن ليس نهاية) جهودنا لانهاء هذه الحرب. سيكون العبء الكبير عدم خسارة المكاسب التي حققناها مع سحب قواتنا وخلال تسليم الامن الى الحكومة الافغانية".

واوضح اوباما في خطابه الذي استمر 13 دقيقة ان الولايات المتحدة ستكون قادرة على سحب 10 الاف جندي من افغانستان بين تموز/ يوليو وكانون الاول/ ديسمبر 2011. وقال ايضا "سوف نعيد 33 الفا من جنودنا الى بلادهم قبل صيف" 2012.

الى ذلك اشار اوباما الى ان الوثائق التي تم العثور عليها في الفيلا التي قتل فيها اسامة بن لادن تظهر ان القاعدة "تعاني كثيرا" وانها "عاجزة بشكل فعال عن تعيين بدائل" للمسؤولين الكبار في التنظيم الذين تمت تصفيتهم.

وقال ان "المعلومات التي عثرنا عليها في فيلا بن لادن تظهر ان القاعدة تعاني كثيرا".

واضاف ان هذه الوثائق تدل على ان "بن لادن كان قلقا من ظهور القاعدة عاجزة عن تعيين بدائل لقادة ارهابيين قتلوا ومن كون التنظيم لم ينجح في ابراز اميركا كامة في حرب مع الاسلام".


?وأوضح "يجب ان تتركز جهودنا ايضا على ملاجىء الارهابيين في باكستان".

من جانب اخر اعلن الرئيس الاميركي في خطابه ان الولايات المتحدة ستطلب من باكستان "الوفاء بالتزاماتها" في مجال مكافحة المجموعات الارهابية وان تقضي اسلام اباد على ملاجئهم المقامة على ارضها.

وقال اوباما "لا يوجد اي بلد بمنأى عن التهديد بوجود المتطرفين ولهذا السبب سوف نستمر في الطلب من باكستان زيادة ضلوعها في استقرار هذه المنطقة التي مزقتها الحرب".

واضاف "سوف نعمل مع الحكومة الباكستانية على اجتثاث سرطان التطرف العنيف مع التشديد على ضرورة وفائها لالتزاماتها".

واشار الى ان الاميركيين "بالتشاور مع الباكستانيين قضوا على اكثر من نصف قيادة القاعدة".

وكان اسامة بن لادن قد قتل في الثاني من ايار/ مايو من قبل كومندوس اميركي في البيت الذي كان يقطن فيها في ابوت اباد (100 كلم الى شمال اسلام اباد).?

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة