كلينتون تعارض مشروع اسطول مساعدات انسانية لغزة

كلينتون تعارض مشروع اسطول مساعدات انسانية لغزة
الجمعة ٢٤ يونيو ٢٠١١ - ١٢:٠٨ بتوقيت غرينتش

أعلنت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الخميس رفضها لمشروع اسطول المساعدات الانسانية (اسطول الحرية) الذي تعتزم مجموعة ناشطين مؤيدين للقضية الفلسطينية الابحار على متنه الى غزة بقصد كسر الحصار الاسرائيلي المفروض على القطاع.

وقالت كلينتون للصحافيين: "لا نظن ان هذا الاسطول هو وسيلة ضرورية او ناجعة لتقديم المساعدة لسكان غزة"، واعتبرت، انه من غير "المفيد" ان "تدخل اساطيل، المياه الاسرائيلية" معتبرة ذلك يمثل استفزازا لسلطات الاحتلال، وبالتالي فمن حق سلطات الاحتلال "الدفاع عن النفس"، حسب زعمها.

وستبحر عشر سفن من اليونان الاسبوع المقبل في اطار "اسطول الحرية" السلمي لنقل مساعدة انسانية الى غزة عبر كسر الحصار الاسرائيلي، كما ذكر الاربعاء المنظمون اليونانيون في اثينا.

وحذرت الولايات المتحدة الاربعاء رعاياها من المشاركة في اية اساطيل تهدف الى كسر الحصار الذي تفرضه سلطات الاحتلال الاسرائيلي على قطاع غزة.

وطالب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون في نهاية ايار/مايو الماضي "كل الحكومات المعنية" باستخدام نفوذها لثني الداعين الى ارسال اسطول جديد الى قطاع غزة خوفا من حصول حوادث دامية.

وكان تسعة اتراك استشهدوا اثر قيام كومندوس اسرائيلي بمهاجمة سفينتهم في المياه الدولية بينما كانت تقترب من سواحل غزة في ايار/مايو 2010، ما اثار موجة استهجان دولية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة