اوباما يحث على تحرك سريع لاقرار خطة الحوافز الاقتصادية

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠٠٩ - ١١:٠٤ بتوقيت غرينتش

توقع الرئيس الاميركي باراك اوباما ان تكون الايام القليلة القادمة "صعبة" مع بدء مجلس الشيوخ الاثنين مناقشة حزمة حوافز اقتصادية قيمتها حوالى 900 مليار دولار تتضمن مزيجا من الانفاق الاتحادي وتخفيضات ضريبية وسط معارضة من الجمهوريين.

وقال السناتور هاري ريد زعيم الاغلبية الديمقراطية بمجلس الشيوخ انه يامل في ان يقر المجلس المشروع بحلول يوم الجمعة بعد دراسة مجموعة من التعديلات اقترحها الجمهوريون وايضا اعضاء من حزبه.

لكن الجمهوريين الذي احجموا الاسبوع الماضي عن تاييد مشروع قانون مماثل في مجلس النواب الذي يسيطر عليه الديمقراطيون يبدون مستعدين لمعركة من اجل اعطاء تركيز اكبر للتخفيضات الضريبية وتركيز اقل للانفاق الجديد.

وقال ميتش مكونيل زعيم الاقلية الجمهورية في مجلس الشيوخ في مؤتمر صحفي في مقر الكونغرس "اننا لا نحاول منع اقرار صفقة. اننا نحاول اصلاحها.. اعادة صياغتها."

واضاف مكونيل ان معظم اعضاء حزبه يعتقدون ان حزمة الحوافر يمكن تقليصها وينبغي ان تستهدف في البداية تخفيف مستوى قياسي لحالات العجز عن سداد القروض العقارية يلقى فيه باللوم بشكل كبير على ازدياد الركود الاقتصادي.

وفي البيت الابيض قال اوباما للصحفيين "ما زالت هناك بعض الصعوبات بين الديمقراطيين والجمهوريين."
"لكن الشيء الذي لا يمكن لنا ان نفعله هو السماح لخلافات شتى متواضعة بان تقف في الطريق امام المضي قدما وبسرعة بالحزمة باكملها."

وتبلغ القيمة الاجمالية للمشروع الذي يناقشه مجلس الشيوخ 887 مليار دولار منها اعفاءات ضريبية مؤقتة قيمتها 342 مليار دولار وانفاق تزيد قيمته عن 545 مليار دولار.

وتتضمن اقتراحات الانفاق اجراءات لتطوير التعليم والرعاية الصحية ودعم برامج الطاقة واعادة بناء الطرق والجسور المتداعية.

واقر مجلس النواب نسخة مختلفة بعض الشيء الاسبوع الماضي دون تاييد من الجمهوريين. لكن الديمقراطيين في مجلس الشيوخ سيحتاجون الى صوتين جمهوريين على الاقل لتجاوز عقبات اجرائية محتملة.

وحال موافقة مجلس الشيوخ على المشروع سيسعى مفاوضون من المجلسين الى تسوية الخلافات بين المشروعين ثم يرسلون تشريعا نهائيا الى اوباما لتوقيعة ليصبح قانونا. وقال الرئيس انه يريد ان يكون مثل هذا التشريع على مكتبه بحلول منتصف فبراير/ شباط.

وفي حديثه الى الصحفيين في البيت الابيض قال اوباما انه يتوقع ان تكون الايام القليلة المقبلة "صعبة" وسط مشاحنات في مجلس الشيوخ حول مشروع قانون الحوافز الاقتصادية.

لكنه اعرب عن تفاؤله بانه يمكن التوصل الى مشروع قانون نهائي في غضون الاسابيع القليلة القادمة.

وقال اوباما "يمكننا ان نعيد اميركا الى العمل وان نبدا في انتشال انفسنا من هذه الحفرة العميقة التي نحن فيها."

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة