بن علوي يدعو من سوريا الى العمل المشترك ومساعدة الفلسطينيين

الثلاثاء ٠٣ فبراير ٢٠٠٩ - ١١:٣٨ بتوقيت غرينتش

دعا وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي الثلاثاء، عقب لقاء جمعه بالرئيس السوري بشار الاسد في دمشق، الى ضرورة اعادة تفعيل العمل العربي المشترك، ومساعدة الفلسطينيين على استعادة وحدتهم وتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وأكد بن علوي أن المباحثات التي أجراها مع الرئيس السوري بشار الأسد كانت حول تداعيات أزمة العدوان الاسرائيلي على غزة في اطار النتائج السياسية لقمة الكويت.

وأضاف بن علوي الذي نقل رسالة شفوية من السلطان قابوس الى الرئيس السوري تتعلق بالعلاقات الثنائية بين البلدين حسب مصدر رسمي سوري "هذه بشائر ايجابية وجدت الرئيس الاسد متفائل جدا ويعمل بديناميكية في السياسة الخارجية السورية".

وتابع" اتفقنا على لجنة مشاورات مشتركة من وقت لآخر وتعزيز الاتصالات والعمل لكل ما من شأنه التضامن العربي والمساعدة في آليات تحقق الهدف الاستراتيجي في دعم المصالحة الفلسطينية الهادفة لاقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وان يجتمع العرب على هذا الهدف ويتم تحقيق المصالحة الفلسطينية من خلال التزام الفلسطينيين بهذا الامر".

وعما اذا كانت هناك رؤية سورية للوضع الفلسطيني حاليا، اجاب بن علوي "هناك رؤى ويوجد مشاورات مع الأشقاء وخاصة مصر التي تبذل جهودا كبيرة في هذا الجانب ، ووجدت لدى الرئيس الاسد كل الدعم لهذا الجهد المصري لتحقيق الوفاق والمصالحة الفلسطينية".

وكان الوزير بن علوي وصل مساء الاثنين لاجراء مباحثات مع المسئولين السوريين في مقدمهم الرئيس الاسد ونائبه فاروق الشرع ونظيره السوري وليد المعلم ومفتي سوريا الشيخ الدكتور احمد بدر الدين حسون.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة