سياسي باكستاني يتهم زرداري بالتفاهم سرا مع الاميركيين

الخميس ٠٥ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٢:١٣ بتوقيت غرينتش

حذر سياسي باكستاني من ان استهداف المجموعات المسلحة في باكستان للطرق والبنية التحتية في البلاد يخلق المبررات اللازمة للقوات الاميركية لشن المزيد من الهجمات على الاراضي الباكستانية وانتهاك سيادة البلاد، متهما الرئيس زرداري بالتفاهم سرا مع القوات الاميركية على ذلك.

وقال القيادي الاسلامي الباكستاني شفقت حسين شيرازي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية مساء الثلاثاء: ان استهداف المجموعات المسلحة التي تسمي نفسها بالمجاهدين للطرق والبنية التحتية في باكستان يقدم المبررات اللازمة للقوات الاميركية لشن المزيد من الهجمات على اراضي البلاد وانتهاك سيادتها، الامر الذي لن يخدم المصلحة الوطنية العليا لباكستان.

واعتبر شيرازي ان مجاميع المسلحين تقدم الخدمة المجانية للمشروع الاميركي في المنطقة، متهما الحكومة الباكستانية بمحاولة كسب الوقت في هذه القضية حيث تنشغل في انتخابات مجلس الشيوخ ولا تتدخل في القضايا الاهم مثل المشاكل الامنية.

واكد ان القوات الاجنبية هي من يخلق هذه المشاكل بوجودها في الاراضي الباكستانية، وعندما تخرج منها لن تكون هناك اي مشكلة، حيث انها توجد بذلك البيئة المشحونة والساخطة في اوساط الشعب، متهما الحكومة الباكستانية بعدم الجدية في التعامل مع هذه المشكلة.

واشار شيرازي الى وجود تفاهم ضمني وسري بين رئيس الجمهورية آصف زرداري يسمح للقوات الاميركية بشن الهجمات على الاراضي الباكستانية.

وخلص شيرازي الى ان الحكومة الباكستانية لم تف بوعودها للقبائل الباكستانية بحمايتها من الهجمات الاجنبية، الامر الذي افقدها مصداقيتها لدى اوساط الشعب خاصة القوى القبائلية التي اصدرت محاكمها الشرعية احكاما ضد الحكومة ومسؤوليها.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة