مسؤول سوداني: اعلان حسن النوايا يؤدي الى معالجة أزمة دارفور

الإثنين ١٦ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٩:٥٨ بتوقيت غرينتش

قال عباس النور المستشار الاعلامي للرئاسة السودانية ان التوقيع على اعلان حسن النوايا بين الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة في الدوحة سيؤدي الى معالجة الازمة في دارفور .

وكان رئيس الوزراء وزير الخارجية القطري الشيخ حمد بن جاسم قال الاثنين انه سيتم اليوم الثلاثاء التوقيع على وثيقة بناء الثقة وحسن النوايا بين الحکومة السودانية وحرکة العدل والمساواة حول النزاع في دارفور.

وقال عباس النور في تصريح ادلى به اليوم الثلاثاء لقناة العالم ان التوقيع على اعلان حسن النوايا سيؤدي الى اعداد الاجواء اللازمة للمحادثات التفصيلية لمعالجة الازمة في دارفور .

واضاف ان هذا الاتفاق سيؤدي الى وقف اطلاق النار وتوقف الهجمات الاعلامية بين الطرفين وتأمين طرق وصول الامدادات الانسانية و غيرها الى المناطق المختلفة في اقليم دارفور و تأمين الطرق في المدن والقرى المنتشرة في الاقليم .

وصرح النور ان الفصائل الاخرى التي لم تشارك في مفاوضات الدوحة هي فصائل غير مهمة وليس لها شأن في وقف اطلاق النار وان الفصيل الرئيسي الذي يجري معه التفاوض اي حركة العدل والمساواة هو الفصيل الاقوى ولكن مع ذلك تسعى الحكومة السودانية ان تجلس مع جميع الفصائل في دارفور للوصول الى اتفاق معها .

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة