سيئول: بيونغ يانغ تمتلك مصنعا سريا لتخصيب اليورانيوم

الأربعاء ١٨ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٥:١٠ بتوقيت غرينتش

أكدت صحيفة كورية جنوبية اليوم الاربعاء ان جارتها الشمالية لا زالت مستمرة في تطوير برنامج نووي سري على اساس اليورانيوم المخصب على رغم نفيها ذلك.

ونقلت صحيفة دونغ-ا ايلبو عن مصدر حكومي لم تكشف هويته، ان كوريا الجنوبية وحليفها الاميركي حصلا على معلومات عن وجود مصنع يستخدم لصنع قنابل على اساس اليورانيوم العالي التخصيب في منطقة يونغبيون باقليم بيونغان الشمالي.

واضاف المصدر: ان "كوريا الجنوبية والولايات المتحدة حصلتا على معلومات تفيد ان كوريا الشمالية بنت مصنعا تستخدمه لتخصيب اليورانيوم".

إلا ان الصحيفة لم تعط تفاصيل عن درجة التكنولوجيا التي بلغها المصنع ومستوى الانتاج فيه.

وفي العام 2002، اتهمت الولايات المتحدة كوريا الشمالية بتطوير برنامج لليورانيوم عالي التخصيب لغايات عسكرية، وهذا ما ينفيه نظام بيونغ يانغ.

وتجري كوريا الشمالية التي قامت بتجربتها النووية الاولى في تشرين الاول/اكتوبر 2006، منذ اب/اغسطس 2003، مفاوضات سداسية مثمرة (كوريا الشمالية وكوريا الجنوبية والصين والولايات المتحدة وروسيا واليابان) لتفكيك منشاتها النووية.

ووقعت في 2007 اتفاقا على تعطيل ثم اقفال منشاتها النووية في مقابل الحصول على مساعدة على صعيد الطاقة وتطبيع العلاقات مع الولايات المتحدة واليابان وتوقيع اتفاق سلام لشبه الجزيرة الكورية.

لكن المفاوضات تتعثر منذ بضعة اشهر باجراءات التحقق من التخلص من السلاح النووي.

كما اعلنت بيونغ يانغ عن اطلاق وشيك لصاروخ، في اطار برنامجها الفضائي كما اعلن رسميا، فازدادت المخاوف من القيام بتجربة اطلاق صاروخ بعيد المدى من نوع تايبودونغ-2 يمكن ان يصل الى الاسكا.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة