اوباما يوقع خطة الانعاش ويعتبرها بداية نهاية الازمة المالية

الإثنين ١٦ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٩:٥٨ بتوقيت غرينتش

وقع الرئيس الاميرکى باراک اوباما الثلاثاء خطة الانعاش الاقتصادي البالغة 787 مليار دولار في دينفر بولاية کولورادو ، واعتبر اوباما ان الخطة مؤشر على بداية النهاية للازمة الاقتصادية الحالية التي تشهدها الولايات المتحدة.

واكد اوباما ان الخطة ستوجد نحو ثلاثة ملايين وظيفة خلال عامين ، مضيفا انها ستضع الاساس لتغيير حقيقي ودائم للاجيال المقبلة ، وشكلت موافقة الكونغرس على الخطة الاسبوع الماضي نجاحا للرئيس الامريكي .

وتابع اوباما ان هذا اليوم يسجل بداية لما يجب ان نقوم به لخلق وظائف لصالح اميركيين يتخبطون امام التسريحات من العمل ، واعتبر ان الخطوة بداية الخطوات الاولى الضرورية لتخفيف معاناة الاسر القلقة من عدم تمكنها من دفع ايجار الشهر المقبل، ووضع الاقتصاد الاميركي على اسس اكثر متانة.

وتهدف حزمة التحفيز الاقتصادية الشاملة إلى دفع الاقتصاد الامريکي المتعثر من خلال الانفاق الحکومي وخفض الضرائب على الافراد والشرکات.

وقال اوباما قبيل التوقيع على الخطة "لا اريد الادعاء بان هذا اليوم يسجل نهاية مشاكلنا الاقتصادية. كما انه لا يمثل ايضا مجمل ما ننوي القيام به لقلب الوضع الاقتصادي".


آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة