البرادعي: ايران لم تضف أجهزة طرد مركزي

الإثنين ١٦ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٩:٥٨ بتوقيت غرينتش

أكد مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية "محمد البرادعي" إن ايران لم تضف فعليا اي اجهزة طرد مركزي اخرى للقيام بأنشطة تخصيب اليورانيوم.

وقال محمد البرادعي للصحفيين في باريس، انه يعتقد ان سبب ذلك يعود الى قرار سياسي مضيفا انه يفترض وجود 50 ألف جهاز طرد مركزي في نطنز. وحاليا لدى ايران 5000 وان ايران لم تضف عددا كبيرا من أجهزة الطرد المركزي.

وقال البرادعي "لم يضيفوا فعليا اجهزة طرد مركزي.. وهو امر طيب." واضاف "تقييمنا انه قرار سياسي".

وقلل المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية في تصريحاته التي تأتي قبل يومين من صدور تقريره الجديد حول الموضوع النووي الايراني، وقال: "في نظري ان لدينا على الاقل وقتا كافيا للجهود الدبلوماسية".

وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قالت في احدث تقرير لها في تشرين الثاني / نوفمبر 2008 ان ايران لم تزد عدد اجهزة الطرد المركزي التي تستخدم في تخصيب اليورانيوم، منذ وصل عددها الى 3800 جهاز في ايلول / سبتمبر، مضيفة ان طهران تعتزم البدء بتركيب 3000 جهاز طرد مركزي اضافي مطلع العام الحالي، وانه يجري تركيب 2200 جهاز بشكل تدريجي.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة