قوات الامن العراقية تعتقل احد اخطر عناصر القاعدة في الفلوجة

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:١٤ بتوقيت غرينتش

اعتقَلَت القوات العراقية في محافظة الانبار علي سعد نايف البخيت احد عناصر القاعدة في المحافظة، حيث اعترف لقاضي التحقيق بارتكاب العديد من عمليات القتل والسطو بحق اهالي المحافظة.

وقال مدير شرطة الفلوجة العقيد محمود العيساوي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الخميس: تم القاء القبض على البخيت في احد السيطرات على الخط السريع في الفلوجة، مشيرا الى ان التحقيق معه جرى امام قاضي التحقيق في المدينة، حيث اعترف بجرائمه بالكامل وتم توثيقها وتصديقها في مديرية الشرطة، فيما تم بعد ذلك التوجه الى محل الحادث لاجراءات كشف الدلالة.

وطالب اهالي منطقة الزغاريد في شمال الفلوجة والتي كانت مسرحا لنشاطات البخيت الاجرامية، العدالة بانزال عقوبة الاعدام به لجرائمه العديدة التي طالت الكثير من الابرياء.

وقال مواطن عراقي لمراسلنا: ان البخيت شخص خطر قتل حوالى 15 شخصا في منطقة الزغاريد بينهم خاله، مطالبا باعدامه، فيما اكد اخر ضرورة اعدام البخيت لجرائمه الكثيرة بحق المواطنين، وانهاء الخطر الذي يمكن ان يهدد المواطنين في حال تم اطلاق سراحه بعد عقوبة السجن.

وافاد مراسلنا ان تعاون الاهالي مع الاجهزة الامنية في الانبار ساعد في الكشف عن مخابئ للاسلحة والذخائر كانت تستخدم من قبل المسلحين، الامر الذي اعتبره المراقبون نقطة تحول في العلاقة بين قوات الامن والمواطنين في محافظة الانبار، غربي العراق.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة