/news/1484742/الإبراهيمي--التسلیح-یؤزم-الأوضاع-قبیل-جنیف-2|/news/1484742

الإبراهيمي: التسلیح یؤزم الأوضاع قبیل جنیف 2

الإبراهيمي: التسلیح یؤزم الأوضاع قبیل جنیف 2
السبت ١٥ يونيو ٢٠١٣ - ٠٦:٠٣ بتوقيت غرينتش

قال المبعوث المشترك في الأزمة السورية الأخضر الابراهيمي إن إعلان بعض الأطراف عن دعمها المسلح للمعارضة السورية من شأنه تأزيم الاوضاع قبيل عقد مؤتمر "جنيف 2" الذي يهدف إلى إيجاد حل سياسي للأزمة.

والتقى الأخضر الإبراهيمي، ظهر اليوم، السبت، بوزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو بالعاصمة المصرية القاهرة لبحث آخر تطورات التحضير للمؤتمر الدولي حول سوريا "جنيف 2"، بحسب ما أفاد مصدر دبلوماسي أممي بالقاهرة.
وقال المصدر الدبلوماسي، لمراسلة الأناضول للأنباء: إن "الإبراهيمي التقى اليوم عمرو في إطار مناقشة كافة القضايا المتعلقة بالمؤتمر الدولي، وإنه من المقرر أن يتطرقا إلى قرارات البيت الأبيض الأخيرة بشأن تقديم الدعم العسكري للمعارضة السورية".
وبحسب المصدر الذي رفض ذكر هويته فإن الإبراهيمي أبلغ وزير الخارجية المصري "بضرورة تضافر الجهود الإقليمية والدولية ضد أي قرار يقضي بتسليح أحد طرفي النزاع في سوريا، حيث يعتبر أن الدعم العسكري للمعارضة في هذا التوقيت وقبيل جنيف 2 يؤزم الوضع".
وأعلن البيت الأبيض، أمس الجمعة، أن الرئيس الأمیركي باراك أوباما قرر تقديم دعم عسكري للمسلحین في سوريا، مشيراً إلى أنه لم يتخذ بعد قراراً بشأن فرض حظر جوي على سوريا وهو ما فتح الباب أمام الحديث عن خيارات عسكرية قد تبدأ بفرض حظر جوي على شمالي سوريا أو جنوبها خلال أيام شريطة وجود نية حقيقية لذلك.
وأضاف المصدر الدبلوماسي، أن الإبراهيمي يتواصل بشكل يومي مع الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، وأنه أبلغه في آخر اتصال بينهما يوم أمس أنه لا يوافق على خطوات التسليح، مشدداً على أنه لا تأجيل حتى الآن للقائه بالجانب الروسي والأمیركي في الجولة الثانية للمباحثات يوم 25 يونيو الحالي بجنيف".
ويعد مؤتمر "جنيف 2" تطويرا لمبادرة جنيف 1 التي انطلقت في 30 يونيو 2012 وطرحها الإبراهيمي بهدف إنهاء النزاع الدائر في سوريا منذ مارس2011.
واﺗﻔﺎق "ﺟﻨﯿﻒ1" ﺗﻮﺻلت إﻟﯿﻪ "ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ اﻟﻌﻤﻞ ﺣﻮل ﺳﻮرﯾﺎ"، التي ﺗﻀﻢ اﻟﺪول اﻟﺨﻤﺲ داﺋﻤﺔ اﻟﻌﻀﻮﯾﺔ ﻓﻲ ﻣﺠﻠﺲ اﻷﻣﻦ اﻟﺪوﻟﻲ وﺗﺮﻛﯿﺎ ودول ﺗﻤﺜﻞ اﻟﺠﺎﻣﻌﺔ اﻟﻌﺮﺑﯿﺔ ﯾﻮم 30 ﯾﻮﻧﯿﻮ 2012، ودعا إلى حل الأزمة السوریة سياسيّاً.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة