استطلاع: صورة اميركا لا تزال سلبية في مصر

استطلاع: صورة اميركا لا تزال سلبية في مصر
الثلاثاء ٢٦ أبريل ٢٠١١ - ٠٤:١٨ بتوقيت غرينتش

اظهر استطلاع اميركي للرأي أن معظم المصريين مستاؤون من طريقة تعاطي الولايات المتحدة مع الثورة المصرية والثورات العربية، كما اوضح الاستطلاع أن معظم المستطلعين ينظرون بسلبية الى واشنطن، ولا يثقون بالرئيس الاميركي باراك اوباما.

واعتبر 70 بالمئة من المصريين حسب استطلاع اجراه معهد بيو الاميركي، أن واشنطن اما لعبت دورا سلبيا او لم تلعب اي دور في الثورة المصرية التي اطاحت بمبارك.

ووفقا للاستطلاع فأن 79 بالمئة ينظرون بسلبية الى اميركا، وابدى 52 بالمئة استياءهم حيال طريقة تعاطي الرئيس الاميركي مع الثورات العربية كما واعتبر 42 في المئة من الذين اشتركوا في الاستطلاع  ان دعمه للثورات كان ضعيفا جدا.

وكان الرئيس الاميركي باراك اوباما دعا في خطاب القاه في 2009 بالقاهرة الى علاقات افضل بين الولايات المتحدة والعالم الاسلامي، غير ان صورته الشخصية تبقى سلبية في مصر عام 2011 حيث قال 64 بالمئة انهم لا يثقون فيه.

من جهة اخرى، اعرب 65 بالمئة من المستطلعة آراؤهم عن ارتياحهم للتغييرات في بلادهم وابدى 77 بالمئة فرحهم لرحيل الرئيس السابق.

واجرى معهد بيو استطلاع الراي بين 24 اذار/مارس و7 نيسان/ابريل من خلال مقابلات وجها لوجه مع عينة ذات صفة تمثيلية ضمت الف بالغ مصري، وهامش الخطا في التحقيق بحدود 4 في المئة.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة