طهران تؤكد انها ماضية في برنامجها النووي السلمي ولن تتنازل عن هذا الحق

الخميس ١٩ فبراير ٢٠٠٩ - ١٠:١٤ بتوقيت غرينتش

اكد مساعد الرئيس الايراني للشؤون التنفيذية علي سعيدلو الجمعة، ان بلاده مستمرة في انشطتها النووية المدنية ولن تقبل باية شروط للتنازل عن هذا الحق.

وقال سعيدلو تعليقا على ما جاء في التقرير الاخير لمدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي حول ملف ايران النووي الذي صدر الخميس، "ان هذا الموضوع من وجهة نظرنا قد انتهى واصبح من المواضيع القديمة".

واضاف "لقد ادلى المسؤولون في الوكالة الذرية حتى الان بعدة تصريحات بشان الانشطة النووية المدنية الايرانية، في حين ان موقف طهران واضح وواحد".

واوضح المسؤول الايراني "ان العالم قد تغير، وايران لن تقبل باي شرط في مجال انشطتها النووية المدنية".

وتابع مساعد الرئيس الايراني للشؤون التنفيذية "لم تجر عمليات تفتيش في اي بلد بالحجم الذي جرت في ايران، وهذا واقع لا يمكن انكاره، واذا ارادت بعض الدول التعامل مع هذا الموضوع سياسيا او باي شكل اخر فان الامر لا يختلف لدينا ".

وشدد سعيدلو على ان ايران ستواصل انشطتها النووية المدنية.

ونفت ايران الجمعة ما اورده تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن ابطائها عمليات تخصيب اليورانيوم، واكدت انها قادرة على تزويد برنامجها النووي باليورانيوم.

وكان تقرير جديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية ذكر الخميس، ان ايران ابطات بدرجة ملحوظة عمليات التخصيب لکنها زادت من مخزونها من الوقود النووي، كما اتهم التقرير طهران بعدم التعاون مع الوكالة للتثبت من معلومات استخباراتية اميركية حول وجود شق عسكري في برنامجها النووي.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة