التيار الاصلاحي يستعد للانتخابات الرئاسية الايرانية

السبت ٢١ فبراير ٢٠٠٩ - ٠٣:٣٩ بتوقيت غرينتش

بدا التيار الاصلاحي في ايران تحركاته استعدادا للانتخابات الرئاسية العاشرة في حزِيران/ يونيو المقبل. ويواجِه الاصلاحيون مشكلة ترشح عدد من الوجوه المعروفة، ما قد يسبب تنافسا داخل التيار، ويقلل حظوظَه في مواجهة المبدئيين.

يأتي هذا في وقت ترجح كل الاحتمالات دخول التيارِ المبدئي الانتخابات بمرشح واحد.

وفي هذا الاطار، قال مدير مكتب الرئيس الايراني السابق(خاتمي) محمد علي ابطحي في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية السبت: اعتقد ان الانتخابات ستكون حيوية وستشهد تنافسا بين مرشح الاصلاحيين الذي يتمتع بالشعبية والرئيس محمود احمدي نجاد والجوالعام في ايران يحتاج الى المزيد من التغيير.

واكد ان هناك اجماعا على اعادة النظر في المواضيع السياسية والاقتصادية في البلاد.



وصرح الامين العام لحزب الثقة الوطنية الايراني الشيخ مهدي كروبي للمراسلين: ان وجودي وحضور السيد خاتمي وموسوي واسماء اخرى من شانه ان يفتح باب المنافسة داخل تيار الاصلاحيين وسيكون تنافسا شريفا ويراعي الجوانب الاخلاقية.

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة